• الخميس 06 جمادى الآخرة 1439هـ - 22 فبراير 2018م

منعت حفر الآبار الجوفية

«بيئة رأس الخيمة»: إلزام المنشآت الصناعية بخفض البصمة الكربونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 فبراير 2018

محمد صلاح (رأس الخيمة)

أكدت هيئة حماية البيئة في رأس الخيمة، أنها ألزمت جميع المنشآت الصناعية بالقوانين والشروط البيئية التي ساهمت في خفض البصمة الكربونية وتراجع نسب التلوث بحوالي 20% مقارنة بالأعوام الماضية، بحسب الدكتور سيف محمد الغيص مدير عام الهيئة.

وأوضح الغيص لـ «الاتحاد» أن الهيئة وتحقيقاً لمفهوم الاستدامة البيئية ورؤية الإمارات 2021 نجحت في غرس مفهوم الحفاظ على البيئة في عدد كبير من الجمهور عبر العديد من المبادرات والمحاضرات والندوات التي نظمتها الهيئة للتعريف بهذا المفهوم ومن بينها الكرنفال البيئي الذي أطلقته الدائرة لتسليط الضوء على جهود الدولة للحفاظ على البيئة، وتعزيز مشاركة قطاعات المجتمع في الرقابة والتوعية البيئية، واستدامة الثروة السمكية والحيوانية والزراعية، وحماية التنوع الحيوي والموائل الطبيعية، وحماية وإدارة المياه الجوفية، حيث منعت الهيئة حفر الآبار الجوفية في جميع المناطق بالإمارة، كما ألزمت جميع المنشآت بتركيب عدادات على الآبار القائمة وهو ما ساهم في تراجع استخدام هذه المياه.

كما أطلقت الهيئة مبادرة رقابة ناعمة لبيئة مستدامة، ومشروع فرق حماة البيئة الطلابية بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم، والكرنفال البيئي، ومبادرة المليون وواحد شجرة، ومسابقة الابتكار البيئي المدرسي، وتطبيقي استدامة والبيرق، ومشروع طائرة من دون طيار للمسوحات البيئية.

وأشار الغيص إلى أن الهيئة، أطلقت الرقابة الناعمة، وتستهدف مشاركة العنصر النسائي في عملية الرقابة البيئية في الإمارة، كما أطلقت مشروع فرق حماة البيئة الطلابية، والذي يعتمد على نقل التوعية البيئية إلى المدارس، ومنها إلى مختلف فئات المجتمع، من خلال غرس المفهوم البيئي لدى النشء، وقد تم تشكيل فرق رقابية توعوية في كل مدرسة وروضة أطفال، تعزيزا لمفهوم حماية البيئة واستدامة الموارد الطبيعية، وتقوم الهيئة بتقديم الدعم الفني لفرق حماة البيئة الطلابية من خلال الدورات التدريبية المجانية بمقار المدارس، وقد تم تقديم محاضرات لـ 469 طالباً ومعلماً في 8 مدارس حتى الآن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا