• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«دورية حَمَام» تراقب التلوث في أجواء لندن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 مارس 2016

لندن (أ ف ب)

أطلقت دورية من عشر حمامات مجهزة بمجسات، أمس الأول، في سماء لندن لمراقبة نوعية الهواء في العاصمة البريطانية، وفق رومان لاكوب، الذي يقف وراء المبادرة.

وجهزت الطيور بـ«جي بي إس» ومجسات منمنمة تقيس مستويات الأوزون وثاني أكسيد النتيروجين. وشكلت هذه الطيور ما سمي «دورية الحمام الطائرة» (بيجين إير باترول). وأطلق الحمام من متنزه بريمروز هيل في شمال لندن.

وقال لاكومب، مؤسس الشركة الفرنسية الناشئة «بلوم لابز»، إنه يمكن متابعة الحمام عبر موقع إلكتروني مخصص لها.

وتهدف التجربة إلى الترويج لمبادرة أوسع للشركة يشارك فيها مائة من سكان لندن، سيحصلون على جهاز صغير يحمل المجسات نفسها، وسيتمكنون من خلال تطبيق عبر هواتفهم الذكية، من متابعة نوعية الهواء في الأماكن التي يتواجدون فيها.

وستقوم الباحثة الفرنسية في جامعة «إمبريال كوليدج» أودري نازيل بتحليل هذه البيانات على ما أوضح لاكومب، الذي سبق لشركته أن صممت تطبيق «بلوم اير ربورت»، الذي يوفر بيانات حول التلوث في 300 مدينة حول العالم.

وأظهرت دراسة لجامعة «كينغز كوليدج» عائدة لعام 2015 أن تلوث الأجواء يلعب دوراً في وفاة نحو 9500 من سكان لندن سنوياً.

ويصل العدد إلى 40 ألفاً على مستوى البلاد سنوياً، مع كلفة على الاقتصاد البريطاني تصل إلى 20 مليار جنيه استرليني، بحسب ما قاله زعيم المعارضة العمالية جيريمي كوربين أمام البرلمان. وتسجل لندن أعلى مستويات من ثاني أكسيد النيتروجين بين العواصم الأوروبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا