• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

يقتلون أعداءهم من غرفهم المكيفة على بعد آلاف الأميال

قائدو الطائرات الآلية يحتجون لاستخدامها في القتل العشوائي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 نوفمبر 2015

الاتحاد نت

يحكي مايكل هاس العضو السابق في القوات الجوية الأميركية عن حياته عندما كان يشغل طائرات بدون طيار فوق أفغانستان ومناطق أخرى للصراعات.

يحكي كيف كانوا يحملقون جميعاً في شاشات الكمبيوتر التي تصل إليها الصور التي تبثها الطائرة "بريديتور" بدون طيار على بعد آلاف الكيلومترات.

كان هدف المهام هو رصد المقاتلين المشتبه بهم وقتلهم إذا كانت الظروف سانحة، تذكر هاس جيداً كيف كان الضباط يتحدثون بلغة غريبة للتعبير عن هذه الأهداف، كانوا يقولون مثلاً: "اقطعوا الحشائش قبل أن تخرج عن نطاق السيطرة" أو "اقتلعوا الأعشاب الضارة قبل أن تجتاح الحديقة".

تقول صحيفة "جارديان" إن هاس واحد من أربعة ضباط سابقين في القوات الجوية كانوا يشغلون الطائرات بدون طيار جاءوا كمجموعة إلى مكتب صحيفة "جارديان" في نيويورك لتسجيل اعتراضهم على الاعتماد الحالي على هذه التكنولوجيا في الجيش الأميركي، ساعد هؤلاء على قتل المئات في مناطق الصراعات والكثير منهم لا شك كان من المدنيين.

شارك هاس في قتل الأهداف عن طريق جهاز الكمبيوتر أمامه في قاعدة "كريتش" في نيفادا مما أدى إلى انتهاء حياة المقاتلين في أفغانستان على بعد نحو 12 ألف كيلومتر.

كان يشغل جهاز الاستشعار فيتحكم في الكاميرات والليزر وغيرها من المعدات الخاصة بجمع المعلومات في الطائرة "بريديتور" و"ريبر" وكان مسؤولاً كذلك عن توجيه الصواريخ "هلفاير" إلى أهدافها بمجرد إطلاق الطيار الذي يجلس إلى جواره للصاروخ.

... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا