• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أسوأ بداية للشارقة في آخر 5 مواسم

بوناميجو: لا أفكر في الاستقالة.. والقرار بيد الإدارة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 نوفمبر 2015

عماد النمر (الشارقة)

فشل فريق الشارقة في الخروج من عنق الزجاجة والتقدم في جدول الترتيب، بعدما استسلم للهزيمة أمام ضيفه فريق الإمارات، الذي زار شباك صاحب الأرض ثلاث مرات، ليزيد من معاناة فريق الشارقة ويدفع به نحو القاع في مشهد مؤلم لا يقبل به أحد من عشاق الملك، الذي صال وجال قبل موسمين، لكنه تراجع بشكل خطير في الموسم الماضي واستمر بالتراجع هذا الموسم.

وتعتبر بداية الشارقة هذا الموسم هي الأسوأ له خلال المواسم الخمس الماضية في دوري المحترفين، وبالنظر إلى أول ثماني جولات له في المواسم الأخيرة نلاحظ مدى التراجع والتدهور في النتائج بشكل مخيف، ففي موسم 2009/2010 حقق الشارقة 12 نقطة من ثلاث مرات فوز ومثلهما تعادل وخسارتان، وفي الموسم التالي حقق 11 نقطة من ثلاث مرات فوز وتعادلين وثلاث هزائم، وفي موسم 2011/2012 حقق 8 نقاط من فوزين وتعادلين وأربع هزائم، وهو الموسم الذي هبط فيه الفريق إلى دوري الدرجة الأولى.

وعاد الفريق إلى دوري المحترفين من جديد في موسم 2013/2014 وحقق نتائج جيدة، ووصل إلى المركز الرابع وحقق 14 نقطة من أربع مرات فوز وتعادلين وخسارتين، وهي أفضل بداية له في المواسم الخمس الأخيرة، وعاد الشارقة للتراجع في موسم 2014/2015، حيث لم يحقق إلا فوزا وحيدا على اتحاد كلباء وتعادل ثلاث مرات وخسر أربع مباريات وحصد 6 نقاط فقط. وفي هذا الموسم فاز الشارقة على الشعب، وتعادل مباراة واحدة وخسر 6 مباريات وجمع 4 نقاط فقط، جعلته في المركز قبل الأخير، وهي البداية الأسوأ للملك خلال المواسم الخمس الأخيرة، ولعل مؤشرات التراجع بدت واضحة في الدور الثاني من الموسم قبل الماضي، حينما تراجع الفريق من المركز الرابع إلى المركز السابع، ثم توالى التراجع في الموسم الماضي، حيث احتل المركز الثاني عشر بنهاية المسابقة.

وخلال المباريات الثماني التي خاضها الشارقة هذا الموسم لم يسجل إلا 8 أهداف فقط، وتلقى 15 هدفاً، وهو ما يوضح مدى الخلل الموجود بالفريق الذي يلعب بمهاجم واحد في المقدمة ولديه أخطاء عديدة في خط دفاعه أدت لتلقي أهداف سهلة وخسائر غير مستحقة. في المقابل تعتبر هذه البداية هي الأفضل لفريق الإمارات في نفس الفترة بعدما حقق 13 نقطة من 7 مباريات، ففي الموسم الماضي حصد 8 نقاط فقط، وفي موسم 2013/2014 حصد 6 نقاط، وغاب عن المحترفين موسم 2012/2013، وفي الموسم الذي قبله حقق 12 نقطة وغاب عن نسخة 2010/2011.

ومن جانبه أعرب البرازيلي باولو بوناميجو مدرب الشارقة عن أسفه الشديد لخسارة فريقه للمباراة، معلناً تحمله المسؤولية الكاملة عما حدث، وقال: «لن أتهم اللاعبين بالأخطاء الفردية وأتخلى عن مسؤوليتي، فالعمل مشترك بين الجميع، وأنا مدرب الفريق وأتحمل الخسارة التي حدثت». وأشار المدرب البرازيلي إلى أن الفريق بدأ المباراة بشكل جيد، وقال: «أدينا الشوط الأول بتفوق واضح ولاحت لنا 7 فرص أمام المرمى، لكن عدم التوفيق كان ملازماً للاعبين الذين لم يستطيعوا التسجيل واستغلال هذه الفرص، على عكس فريق الإمارات الذي حصل على فرصة واحدة وسجل منها الهدف الأول له، وفي الشوط الثاني استمر الشارقة في التفوق وظل مسيطراً على المباراة حتى تلقى الفريق الهدف الثاني من هجمة مرتدة عكس مجريات اللعب، وأثر هذا الهدف سلباً على اللاعبين، وقد حاولنا العودة والضغط على المنافس من أجل التسجيل، لكن لم ننجح للأسف وتلقينا الهدف الثالث في الوقت بدل الضائع». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا