• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

إعادة تدوير طبقات الرصف الإسفلتية

بلدية أبوظبي تبدأ العام المقبل صيانة الطرق المتضررة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 نوفمبر 2015

هالة الخياط (أبوظبي) تبدأ بلدية مدينة أبوظبي العام المقبل مشروع إعادة تدوير طبقات الرصف الإسفتلية المتضررة في كل من الشهامة القديمة، الباهية، وبعض الطرق المتضررة في المصفح وبني ياس والشامخة. وستمتد فترة المشروع لعامين، حيث ستقوم بلدية مدينة أبوظبي ممثلة بقطاع البنية التحتية وأصول البلدية، بتحديد عدد من الطرق التي تحتاج إلى صيانة وقابلة لتطبيق ٍمبادرة إعادة تدوير الطبقات الإسفلتية المتضررة لتنفيذها ضمن خطة تأهيل وتطوير مشاريع البنية التحتية، وعلى سبيل المثال وليس الحصر الطرق رقم 11, 27, 28, 37 في الشهامة القديمة ومنطقة الباهية وبعض الطرق المتضررة في المصفح وبني ياس والشامخة. وأكدت البلدية أنها نجحت في تطبيق عملية إعادة تدوير طبقات الرصف الإسفلتية والتي يمكن اعتبارها مهمة جداً من الناحية البيئية حيث يتم استخدام المادة التي تتم إزالتها في عملية إعادة الرصف ولا يحتاج الأمر إلى توفير مواقع للتخلص من الطبقات القديمة، بالإضافة إلى خفض وتقليل الكميات الجديدة التي يتم توفيرها من المحاجر إلى الحد الأدنى والتي تسهم في تخفيض تكلفة النقل إلى درجة كبيرة. وأوضحت أن هذا المشروع يأتي ضمن إطار خطط بلدية مدينة أبوظبي لتحقيق التنمية المستدامة والمحافظة على الموارد الطبيعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض