• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

المبعوث الأممي الجديد يبدأ مهمته في طبرق

«فجر ليبيا» إلى تصدع والغارات تلاحق «داعش» في بنغازي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 نوفمبر 2015

عواصم (وكالات) تتواصل الاشتباكات المسلحة بين مليشيات «فجر ليبيا» في العاصمة طرابلس منذ قرابة 5 أيام في ظل تقارير من شهود عيان تفيد أن أحياء عدة تشهد كل ليلة اشتباكات مسلحة بين فصائل من المعسكر المتصدع منذ فترة على خلفية نزاعات. ونشأت الاشتباكات المسلحة بين فصائل مسلحة يقودها غنيوة الكللي وهيثم التاجوري المقربين من المتشددين في المؤتمر الوطني المنتهية ولايته وغير المعترف به دولياً، وبين مليشيات تنتمي لمدينة مصراتة التي تسعى للسيطرة على مراكز حيوية في العاصمة. وقامت الأخيرة بفك أسر 7 محتجزين لدى مليشيا غنيوة، بينهم مدير مستشفى وشخص آخر من جنسية تركية، مما دفع مليشيات طرابلس إلى نصب حواجز تفتيش على الطريق السريع في العاصمة واعتقال أكثر من 50 مواطنا من مدينة مصراتة. وفيما أعلن رئيس المجلس البلدي للمدينة محمد الشتيوي عن تسوية الخلاف وإطلاق المحتجزين أكدت مصادر أهلية من مصراتة لـ«العربية نت» عدم صحة التصريح قائلين، إن معظم أسرهم في قبضة مليشيات غنيوة المتشددة. وقال شهود عيان من العاصمة، إن مليشيات طرابلس شنت هجوماً عنيفاً على معسكر تسيطر عليه مصراته بمنطقة وادي الربيع لعدة ساعات مستخدمة أسلحة ثقيلة. وسط هذه الأجواء كشف الناطق الرسمي باسم غرفة عمليات الكرامة ناصر الحاسي، عن أن طائرات سلاح الجو الليبي استهدفت عدة مواقع في معسكر «319» في محور بوعطني وشارع الحجاز بالقرب من حلواني رندة في محور الليثي في بنغازي. وأضاف أن ألغارات طالت تمركزات لتجمعات تابعة لعناصر تنظيم داعش الإرهابي. ولفت الناطق إلى أن محور بوعطني «319» ومحور شارع الحجاز شهد اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش والوحدات المساندة لها مع بعض الجيوب للجماعات الإرهابية. في غضوت ذلك، وصل مبعوث الأمم المتحدة الجديد إلى ليبيا الألماني مارتن كوبلر إلى طبرق امس للقاء أعضاء مجلس النواب الذي يتخذ من المدينة مقراً له في أقصى شرق ليبيا. واستقبل محمد الديري وزير خارجية ليبيا بالحكومة المؤقتة كوبلر الذي خلف برناردينيو ليونتولى مهامه في نهاية عام 2014، وقاد عملية طويلة من الحوار بين الجماعات الليبية المتنافسة أسفرت عن إعلان حكومة الوفاق برئاسة فايز السراج. غير أن الحكومة مازالت تواجه صعوبات في الحصول على موافقة سواء من مجلس النواب في طبرق أو المؤتمر الوطني العام في طرابلس. وقال عضو مجلس النواب يوسف الفرجاني، إنّ أعضاء مجلس النواب طالبوا خلال لقائهم بالمبعوث الأممي بضرورة مناقشة الترتيبات الأمنية قبل تسمية أعضاء الحكومة. وأضاف الفرجاني أنّ أعضاء مجلس النواب انقسموا بين مطالب بإلغاء مبادرة ليون برمتها وبين داع لضرورة إدخال بعض التعديلات عليها. وأوضح النائب أنّ مارتن كوبلر نقل للنواب دعوة المجتمع الدولي لضرورة التوقيع على الاتفاق كما طلب من النواب معرفة الأسباب التي تحول دون توقيع مجلس النواب على الاتفاق. دول جوار ليبيا تلتقي في الجزائر مطلع ديسمبر الجزائر (وكالات) أعلنت الحكومة الجزائرية أنها دعت دول الجوار الليبي إلى عقد الاجتماع السابع لدول جوار ليبيا في الأول من ديسمبر المقبل. وقال عبدالقادر مساهل وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية الجزائري، إن دول تونس ومصر والسودان وتشاد والنيجر وليبيا ستعقد اجتماعها السابع في الأول من ديسمبر المقبل في العاصمة الجزائر لمناقشة الملف الليبي ومستجداته ومساهمة دول الجوار في حلحلة الأزمة. وأضاف أن الاجتماع سيتابع ما أفرزته الاجتماعات السابقة، إضافة لمناقشة مستجدات الحوار وما أفرزه من شكل لحكومة توافق وطني ليبية ومتابعة مسألة الإرهاب في البلاد ، مشيراً إلى إن دول الجوار تكاد تكون مجمعة على دعم إنشاء حكومة وفاق ليبي تتحدث باسم الليبيين، ما يتيح دعمها في محاربة الإرهاب. وكانت الجزائر استضافت عدداً من اللقاءات التي جمعت أطرافاً ليبية في إطار الحوار الوطني الذي رعته الأمم المتحدة الفترة الماضية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا