• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

توقع مباراة صعبة

أجيري: نسعى لبداية آسيوية «جيدة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 فبراير 2017

الدوحة (الاتحاد)

أكد المكسيكي خافيير أجيري المدير الفني للوحدة، أن مشاركة «العنابي» في النسخة الجديدة من دوري أبطال آسيا، فرصة لأن يقدم الفريق نفسه بصورة جيدة، وبما يتناسب مع مكانته الكبيرة، بعد فترة غياب عن البطولة امتدت إلى 6 سنوات.

وقال أجيري خلال المؤتمر الصحفي أمس بمقر المركز الإعلامي لنادي السد، قبل مواجهة الريان اليوم: «نسعى لأن تكون بدايتنا في البطولة الآسيوية جيدة، ونترك انطباعاً مختلفاً، عما قدمه الفريق في دوري الخليج العربي هذا الموسم الذي صادف فيه «العنابي» سوء حظ كبيراً، وابتعد مبكراً عن المنافسة».

وأضاف، «أتوقع مباراة صعبة أمام الريان المنافس القوي الذي يضم لاعبين على مستوى عالٍ، في جميع الخطوط، ويتمتعون بخبرة دولية كبيرة، ويقودهم مدير فني له باع طويل في كرة القدم، سواء كان لاعباً أو مدرباً، وله تجارب تدريبية عدة في مختلف البلدان الأوروبية والآسيوية، وتربطني صداقة شخصية بلاعب الفريق الإسباني سيرجيو جارسيا، عندما كنت مدرباً في الدوري الإسباني، وهو لاعب مهاري إذا منحته مساحة كبيرة للعب يشكل خطراً كبيراً على الدفاع، وبالتأكيد فإن الأفضلية ستكون اليوم للريان، باعتبار أنه سيلعب على أرضه وبين جماهيره، وكنت أتمنى ألا تكون المواجهة الأولى لنا في البطولة خارج ملعبنا، لكننا في أتم الجاهزية لتحقيق نتيجة إيجابية، خاصة أن معنويات اللاعبين عالية، بعد الفوز الكبير في آخر مبارياتنا على الشارقة في الدوري، وبالتأكيد، فإننا نحترم الريان، ونعمل ألف حساب لكل لاعبيه، وليس لاعباً بعينه.

وقال أجيري «شاهدت عدداً من مباريات الريان الماضية، ولديَّ فكرة جيدة عن لاعبيه، وأسلوب لعبه خاصة، وهو يلعب على ملعبه، ويتميز أداؤه بالنزعة الهجومية».

وعن السيناريو المتوقع للمنافسة، ومن يرشحه للتأهل لدور الـ16 من المجموعة الرابعة، قال أجيري «أعتقد أن «الرابعة» هي أقوى مجموعات الغرب، ومن الصعب توقع من يتأهل إلى دور الـ16، لكن أرى أن الضغوط أكثر على الريان والهلال وبيروزي أكثر من الوحدة، وهذا ما يصب في مصلحتنا».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا