• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

مسلحون يقتلون شرطياً بالأمن الوقائي في غزة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 أبريل 2007

غزة - علاء المشهراوي:

أعلنت مصادر طبية فلسطينية في مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة أن أحد عناصر جهاز الأمن الوقائي والناشط في حركة فتح تحسين حسين الغلبان توفي متأثراً بجراحه التي أصيب بها أمس برصاص مسلحين في منطقة معن جنوب خانيونس''. وقالت المصادر إن المواطن الغلبان أصيب بجراح وصفت بالخطيرة بعد أن أطلق مسلحون النار عليه في خانيونس، حيث أصيب بعدة رصاصات في الصدر والبطن والفخذ الأيسر، وأدخل إلى غرفة العمليات في مستشفى ناصر جنوب القطاع للعلاج.

وقال شهود العيان إن مجموعة من المسلحين كانوا يستقلون سيارة من نوع سوبارو بيضاء اللون أطلقت النار على الغلبان، مما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة نقل على إثرها لمشفى ناصر ليعلن عن قتله بعد عدة ساعات من إصابته.

إلى ذلك، أحرق مسلحون مجهولون، مقر جمعية العطاء الخيرية في حي الزيتون شرق بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة بالكامل، ما أدى إلى تدمير ممتلكاتها.

وتسعى الجمعية التي تترأسها ابتسام الزعانين، عضو مجلس بلدي، لتقديم خدمات إنسانية وعينية ومالية للمتضررين من الاجتياحات الإسرائيلية المتكررة. بدورها أدانت بلدية بيت حانون الاعتداء على المؤسسة، باعتباره يضر بمصالح المدينة بأكملها، مؤكدة على ضرورة أن تتكاتف كافة الجهود الوطنية والإسلامية والعائلية من أجل محاربة هذه الظاهرة، التي باتت تهدد استقرار المدينة. وطالبت البلدية الحكومة ووزير الداخلية بالعمل على استئصال عوامل التخريب، وأن يحاسبوا المجرمين الذين يحاربون الناس في أرزاقهم ووسائل عيشهم.

وعلى صعيد آخر، أصيب مستوطن بالقرب من بلدة جينصافوط في محافظة قلقيلية، فيما أعتقلت قوات الاحتلال خمسة عشر مواطناً فلسطينياً بعد توغلات في أكثر من محافظة فلسطينية. ... المزيد