• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

مقال يقود معارضاً سورياً للسجن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 أبريل 2007

باريس- ا ف ب: أعلنت منظمة ''مراسلون بلا حدود'' أن إبراهيم زورو الناشط الكردي في مجال حقوق الإنسان أوقف في الخامس من أبريل الجاري في دمشق بسبب نشره مقالات على مواقع إلكترونية للمعارضة. ودعت المنظمة المدافعة عن حرية الصحافة في بيان أمس إلى الإفراج عن المعارض، وقالت: ''إن أجهزة الأمن تعمل كما تفعل دوماً خارج أي إطار قانوني''، معتبرة الأمر عملية ''خطف أكثر منها عملية توقيف''.

وينشر إبراهيم زورو ''47 عاماً'' العضو في لجنة الدفاع عن الديموقراطية وحقوق الإنسان في سوريا بانتظام مقالات على مواقع إلكترونية للمعارضة مقرها في الخارج. وأضافت ''مراسلون بلا حدود'' أن زورو كان يحضر لندوة بعنوان: ''فلسفة الكذب''. وقد أمضى سبع سنوات في السجن بين 1987 و1994 لانتمائه إلى الحزب الشيوعي السوري. وتشير المنظمة إلى توقيف ناشطين آخرين في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان في سوريا، هما: الصحافي مهند عبد الرحمن، والكاتب حبيب صالح، بسبب نصوص للمعارضة نشرت على ''الإنترنت''.