• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«إحصاء أبوظبي» ‬يفوز ‬بجائزة ‬من «‬أفكار ‬المملكة ‬المتحدة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد) حصل مركز الإحصاء &ndash أبوظبي للعام الثالث على التوالي، على الجائزة البلاتينية من مؤسسة أفكار المملكة المتحدة‬، ‬وذلك ‬عن ‬برنامج «‬إبداع»‬، ‬الخاص ‬بمقترحات ‬موظفيه، ‬وذلك ‬خلال ‬مؤتمر ‬المؤسسة ‬الـ‬29، ‬الذي ‬نظم ‬في ‬مدينة ‬هاروغيت ‬بالمملكة ‬المتحدة، بحسب بيان صادر عن المركز أمس. وقال البيان «‬وبذلك ‬يكون ‬المركز ‬أوّل ‬جهة ‬في ‬إمارة ‬أبوظبي ‬تنال ‬هذه ‬الجائزة ‬ثلاثة ‬أعوام ‬متتالية، ‬كما ‬حصل ‬المركز ‬في ‬هذا ‬العام ‬2015 ‬على ‬جائزة ‬لجنة ‬التحكيم ‬الخاصة ‬لأفضل ‬فكرة ‬بعنوان «‬التقنية ‬الخضراء»‬، ‬والتي ‬تعكس ‬اهتمام ‬المركز ‬بتطبيق ‬أفضل ‬الممارسات ‬التقنية ‬والإجراءات ‬للحفاظ ‬على ‬الاستدامة ‬ضمن ‬استراتيجية ‬المركز ‬في ‬توفير ‬خدمات ‬مبتكرة ‬للعاملين ‬والمتعاملين». تسلم الجائزة بطي أحمد محمد بن بطي القبيسي مدير عام مركز الإحصاء - أبوظبي خلال الحفل التكريم الذي أقيم في مدينة هاروجيت البريطانية مؤخراً بهذه المناسبة، والذي أكد أن الجائزة تأتي تتويجاً للجهود التي بذلتها إدارته في تشجيع الأفكار البناءة لتحقيق الجودة والتميز والريادة في العمل من خلال بيئة عمل محفزة للعاملين بالمركز لإطلاق إبداعاتهم الفكرية. وأوضح بطي القبيسي أن الجائزة تمثل تصنيفاً متميزاً تمنحه مؤسسة «أفكار المملكة المتحدة» غير الربحية والمتخصصة في تقييم أنظمة الأفكار والاقتراحات المطبقة في الجهات الحكومية والخاصة حول العالم، والمعنية بدعم وتعزيز مبادرات الموظفين بأساليب وطرق متطورة، وتقوم بتحفيز الجهات الأعضاء بها وتزويدهم بآخر المستجدات وتوفر فرصة جيدة لتبادل المعرفة والخبرات بين مختلف المؤسسات حول العالم، حكومية وخاصة. وأضاف أن هذا الإنجازات تقف شاهداً على الجهد المخلص والتطوير الكبير والمستمر لبرنامج إبداع في المركز، رغم المنافسة الكبيرة مع جهات دولية صاحبة تاريخ وخبرة كبيرة في هذا المجال، تتخذ من المملكة المتحدة مقراً لها، مشيراً إلى أن فوز مركز الإحصاء- أبوظبي رغم هذه المنافسة الكبيرة لهو أكبر دليل على ما يوليه المركز من رعاية فائقة لتطوير الأداء والاستفادة من الخبرات المتاحة المتنوعة عبر اقتراحات موظفي المركز. وأوضح «إن توجه المركز نحو تبني برنامج «إبداع» جاء انطلاقاً من أهمية الابتكار والإبداع في رفع الأداء المؤسسي وتحفيز الموظفين وتشجيعهم على التفكير الإبداعي، وإبراز مقترحاتهم التي تسهم في رفع كفاءة العمل في المركز بشكل مستمر، وتدفع به نحو الامتياز والوصول بالأداء إلى أرقى مستوياته، الإدارية والفنية، والاجتماعية، عن طريق ابتكار أفكار جديدة متميزة قابلة للتطبيق بفاعلية». وشملت أفكار الموظفين ثمانية مجالات مختلفة تعنى بتطوير العمل وزيادة الكفاءة ورفع مستوى رضا العملاء، وهي التحسين والتطوير المستمر، وخفض التكلفة، والصحة والسلامة المهنية، وخدمة العملاء، والاستدامة، إضافة إلى تقديم خدمات جديدة للموظفين، وزيادة رضاهم وتحقيق متطلباتهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا