• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

مونت كارلو تقاضي رابطة محترفي التنس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 أبريل 2007

انضم مسؤولو بطولة مونت كارلو لأساتذة التنس إلى مسؤولي بطولة هامبورج في الدعوى القضائية المقدمة ضد رابطة لاعبي التنس المحترفين بشأن تعديل أجندة بطولات التنس ابتداء من عام 2009 وقال زيليكو فرانولوفيتش مدير بطولة مونت كارلو التي تنطلق فعالياتها يوم الاحد المقبل ''إنه يوم حزين للعبة التنس. إننا مضطرون لاتخاذ إجراء ضد منظمتنا التي تحاول تحطيم 100 عام من تاريخ التنس من أجل حصد أرباح مالية. وأضاف ''قد يأتي ذلك على حساب اللاعبين والمشجعين ومنظمي البطولة ورعاتها. وفي أواخر مارس الماضي رفع الاتحاد الالماني للتنس دعوى قضائية ضد رابطة لاعبي التنس المحترفين في محكمة بولاية ديلاوير الامريكية في محاولة لحماية مستقبل بطولة هامبورج لاساتذة التنس. وتعتزم رابطة المحترفين تعديل الاجندة الاسبوعية ابتداء من عام 2009 ومن بين التعديلات المقترحة ضم بطولات الاساتذة للرجال والسيدات على الملاعب الرملية مثلما يحدث ببطولة مدريد. وفي حالة تطبيق هذه الفكرة فإنها قد تشكل خطورة على مستقبل اثنتين من بطولات الاساتذة الثلاث التي تقام على الملاعب الرملية وهي بطولات مونت كارلو وروما وهامبورج حيث أن تلك البطولات لا تستطيع ضم منافسات الرجال والسيدات بها. ولم ترد الرابطة بشأن بطولة مونت كارلو ولكنها كانت قد قالت في بيان صدر خلال بطولة ميامي للاساتذة الماضية ، إنها لن تغير موقفها. وأضافت ''الرابطة تسلمت وفحصت نسخة من الشكوى المقدمة من بطولة هامبورج في محكمة ديلاوار بالولايات المتحدة. وذكر البيان أيضا ''الرابطة واثقة من موقفها وستستمر في خطواتها نحو الارتقاء ببطولات التنس للمحترفين من أجل مصلحة المشجعين. ويتردد أن بطولة هامبورج تتمتع بمساندة أبرز لاعبين على مستوى العالم حاليا وهما السويسري روجيه فيدرر، المصنف الاول على العالم والفائز ببطولة هامبورج ثلاث مرات، والاسباني رافاييل نادال المصنف الثاني على العالم. ويقال أيضا أن نحو 60 لاعبا وقعوا التماسا يطالبون فيه الرابطة بإبقاء البطولات الثلاث. والجدير بالذكر أنه جرى الاعلان قبل أيام عن أن شنغهاي ستصبح ضمن المدن التي تستضيف بطولات الاساتذة ابتداء من عام 2009 ولكن تجربة الرابطة لنظام دور المجموعات باءت بالفشل بعد ثلاثة شهور فقط بسبب مشكلات متعلقة بقواعد اللعبة واحتجاجات من اللاعبين وعلى رأسهم فيدرر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال