• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

تاردي: الزوراء خطير وعلينا فرض أسلوبنا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 أبريل 2007

أكد الفرنسي ريتشارد تاردي مدرب الوحدة أن المباراة تمثل محطة مهمة للفريقين وهما يتنافسان على بطاقة التأهل الى الدور الثاني كونها تجمع المتصدر والمطارد الاول وهذا يضع المباراة في دائرة الأهمية الكبرى لأن الفوز يعزز صدارة الوحدة ويدفع به نحو الامام وفي المقابل فان الزوراء سيدخل اللقاء ايضا من اجل الفوز للصعود الى الصدارة، وقال : هدفنا السير على نفس مستوى المباراة الثالثة بعد ان فزنا في الجولتين السابقتين وحصدنا 6 نقاط واعتقد ان الوحدة استعد بشكل جيد للمباراة خلال الفترة الماضية وآمل ان يقدم الفريق مستواه المعروف لأنه الطريق الى احراز الفوز وايضا الامثل لايقاف خطورة الفريق العراقي ومنعه من اخذ المبادرة، وأضاف: الاصابات المتلاحقة التي تعرض لها عدد من اللاعبين عقدت الموقف ونأمل ان تكون جاهزية البدلاء مناسبة لتعوض النقص، واشار تاردي الى ان الوحدة سيواجه فريقا يشارك في البطولة وهو يعيش ظروف بلاده التى يأمل في الخروج منها لذا سيكون دوافعه كبيرة، وايضا يضم الفريق عدد كبير من اللاعبين الشباب الطامحين للظهور الجيد واعتقد ان الاداء المتطور الذي قدمه الزوراء خلال مباراتيه في المجموعة وما خرج به من نتائج جزء من تطور الكرة العراقية بغض النظر عن الظروف التى يعيشها العراق وبالتالي علينا التركيز الكامل وتقديم المستوى المعروف لدينا.

واوضح تاردي ان الوحدة أمامه خوض ثلاث مباريات خلال 9 أيام وهي اليوم امام الزوراء ثم وجود لقائي العين والوصل يومي 15 و19 الشهر الجاري مشيرا الى ان اللاعب محمد عثمان مرشح بقوة للمشاركة في مباراة اليوم.

وتوقع تاردي أن يجد الزوراء مساندة جماهيرية كبير في مبارياته بالدوحة، وأكد ان الفريق العراقي يلعب بأسلوب متطور ويملك لاعبوه قدرات عالية في الجوانب البدنية والفردية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال