• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

استشاري أبوظبي يناقش الاثنين مشاريع التنمية في المنطقة الشرقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 أبريل 2007

أمجد الحياري:

يعقد المجلس الاستشاري الوطني لإمارة أبوظبي بعد غد الاثنين في قصر الحصن برئاسة سعادة عبدالله بن محمد المسعود رئيس المجلس جلسته العادية التاسعة في دور الانعقاد العادي الثاني من الفصل التشريعي السادس عشر، فيما تعقد اللجنة التحضيرية مساء غد الأحد في مقر الأمانة العامة اجتماعها الثامن لمناقشة جدول أعمال الجلسة المقبلة. وسيناقش المجلس الاستشاري الوطني التقرير النهائي للجنة شؤون المنطقة الشرقية برئاسة سعادة الشيخ محمد بن حمد بن ركاض العامري بشأن مشاريع التنمية والتطوير والذي ستركز فيه على برامج ونشاطات شركة الفوعة للتمور والذي ستقدم به توصياتها النهائية ومرئياتها حيال دعم قضايا مزارعي ومنتجي التمور في الإمارة. كما سيناقش المجلس تقريرا إخباريا من لجنة البلديات والمرافق العامة بشأن اجتماعها برئاسة سعادة عبد الله بن علي الزعابي لمناقشة قضية نظافة المساجد في الإمارة والتي أحيلت إليها من قبل المجلس في الجلسة السابقة وهي الثامنة في دور الانعقاد العادي الأول في الفصل التشريعي السادس عشر لمناقشتها مع الجهات ذات العلاقة وإعداد التوصيات اللازمة، وحددت اللجنة محاور النقاش مع الجهات التي سيتم دعوتها خصوصا الهيئة العامة للاوقاف وطلبت إلى الأمانة العامة للمجلس مخاطبة تلك الجهات وإعداد المعلومات والبيانات اللازمة لمناقشة القضية تمهيدا لإعداد تقرير نهائي سيرفع الى المجلس في إحدى الجلسات المقبلة لمناقشته واتخاذ مايلزم حياله.

كما سيطلع المجلس على تقرير إخباري من لجنة الشؤون التشريعية والقانونية بشأن اجتماعها الأول في دور الانعقاد العادي الثاني من الفصل التشريعي السادس عشر برئاسة سعادة جبارة بن حسن بن جبارة المرر والتي بدأت من خلاله مناقشة ظاهرة تدني الأجور لبعض الفئات العمالية والتي أثارها المجلس في جلسته السابقة جراء ماتسببه من مشاكل واختلال كبير في علاقات العمل والتي تتطلب الحاجة إلى المزيد من الدراسة والبحث لموضوع استقدام العمالة غير الماهرة ورخيصة الأجر نظرا لما تسببه هذه الفئة من مشاكل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال