• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م
  02:03    زيارة مفاجئة لبوتين الى قاعدة حميميم الروسية في سوريا        02:03     بوتين يجتمع مع الرئيس السوري بشار الأسد في قاعدة حميميم الجوية        02:05    بوتين يأمر بسحب القوات الروسية من سوريا    

تعاملات الأسبوع المقبل تحدد اتجاه أسعار الأسهم فــي الربع الثاني

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 أبريل 2007

إعداد - صالح الحمصي:

شهدت تعاملات الأسبوع الماضي استمرار تعرض كلا السوقين لعمليات البيع القوية التي دفعت معظم الاسهم الى تسجيل مستويات جديدة من الانخفاض ترجع لعام ،2004 الا ان مؤشري السوق قد شهدا تغيرا فى الاداء خاصة جلسة الاربعاء حيث نجحا فى التماسك وشهدت جلسة يوم الخميس تسجيل كلا المؤشرين لارتفاعات قوية لم تسجل منذ فترة طويلة مصحوبة بارتفاع فى احجام التعاملات.

وذكر التقرير الاسبوعى لمركز ابحاث شركة امانة كابيتال ان الاسبوع الماضي شهد عودة الشائعات للتأثير على السوق فتعرض سهم املاك للتمويل للانخفاض بقوة عقب الاعلان عن عدم اجراء اى توزيعات عن ارباح عام 2006 بالاضافة الى التصريحات التى افادت برفض البنك المركزي طلب الشركة فى التحول الى مصرف اسلامي، ثم عودة التأكيد على ان الشركة لم تتسلم اى رد رسمي من البنك المركزى بخصوص هذا الامر، كما شهد الاسبوع الماضي عمليات شراء قوية على سهم بنك ابوظبي التجاري دفعت بالسهم لاحتلال قائمة انشط الشركات من حيث القيمة بالاضافة الى ارتفاع سعر السهم بنسبة 14,2% وترتفع قيمته السوقية 3,1 مليار درهم ويغلق عند 6,18 درهم وذلك بعد تداول شائعات عن نية البنك للاندماج مع بنك الاتحاد الوطني، الا ان البنك اعلن بنهاية جلسة الخميس عن عدم وجود بيانات او معلومات رسمية او غير رسمية بخصوص هذا الشأن.

وشهدت جلسات الاسبوع الماضي استمرار النشاط بسهم صروح العقارية بعد توزيع 10% نقداً وان اغلق عند 2,75 درهم بنسبة انخفاض بلغت 2,5%، كما شهد عودة النشاط لسهم الامارات للاتصالات الذي استحوذ على 11,5% من اجمالي قيمة التعاملات بعد تداوله ثلاثة ايام فقط الاسبوع الماضي بعد توزيعات المنحة التى بلغت 10 % واغلق عند 15,40 درهم مرتفعا بنسبة 1,4%، اما سوق دبي فقد شهدت عودة النشاط لكل من سهمي تمويل، وبنك دبي الاسلامي حيث احتلا قائمة اكثر الشركات ارتفاعا من حيث قيمة التعاملات، واغلق سهم تمويل عند 3,66 درهم مرتفعا بنسبة 7,96 % ، واغلق سهم بنك دبي الاسلامي عند 6,87 درهم مرتفعا بنسبة 5,37%.

وقال تقرير أمانة: تعاملات الاسبوع المقبل غاية في الاهمية، وسيكون لها تأثير كبير على اتجاة الاسواق خلال الفترة المقبلة من حيث الامل فى استمرار حالة الارتفاع واختبار نقاط المقاومة التالية وتخطيها لتصبح بداية للخروج من النفق المظلم الذي انزلقت فيه الاسواق وعدم الارتداد لاختبار نقاط الدعم الجديدة التى تشكلت عند مستويات دنيا لكلا السوقين، خاصة وانه لم يعد يفصلنا سوى اسبوع اواثنين عن بداية اعلان الشركات لنتائج الربع الاول لذا فان المستثمرين سيحتاجون لمزيد من ضبط النفس قبل الاندفاع الى عمليات بيع تؤتى باثار سلبية على الاسواق وعلى محافظهم بصورة مباشرة. وذكر محمد علي ياسين العضو المنتدب لشركة الإمارات للأسهم والسندات أن المؤشر العام للسوق عكس اتجاهه نهاية الأسبوع الماضي وعاد للارتفاع بعد انخفاض استمر 3 أسابيع متتالية، خاصة يوم الخميس، حيث تجاوز ارتفاع المؤشر 2,2 في المئة، نتيجة لانخفاض التوترات الجيوسياسية في إيران وانحسار موجة بيع بعض محافظ المضاربة الأجنبية التي تمت على أسهم شركة إعمار العقارية وبنك دبي الإسلامي في الأسابيع الماضية.

وأضاف: شهد السوق عودة بعض المضاربين إلى نشر الشائعات عبر عدة وسائل اتصالات لتحريك بعض الأسهم إلى الأعلى للمضاربة عليها حتى تجبر الأسواق على الحصول على نفي من تلك الشركات ومن ثم تعود للهبوط مسببة خسائر كبيرة لمن ينجرف وراء تلك الشائعات، خاصة إذا كان يتداول وحسابه مكشوف لدى الوسيط. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال