• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

للوصول إلى الصفر بوقت انتظار الحصول على الدواء

روبوتات في صيدليات مستشفيات «صحة دبي» قبل نهاية العام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 مارس 2016

دبي (الاتحاد)

وضعت هيئة الصحة في دبي، خطة لتوفير «روبوتات» في صيدليات 3 مستشفيات تابعة لها، قبل نهاية العام الجاري، هي: راشد ودبي والجليلة؛ بهدف الوصول بأوقات انتظار الجمهور للحصول على الدواء، إلى صفر خلال الأشهر المقبلة، فيما وضعت «الهيئة» خطة أطول تصل إلى 3 سنوات، لتوفير «روبوتات» بصيدليات مراكز الرعاية الصحية الأولية، خاصة التي توجد في مناطق كثافة سكانية على مستوى الإمارة.

وتبلغ فترة الانتظار للحصول على الدواء في مستشفى دبي، حالياً، ما بين 20 إلى 25 دقيقة كحد أقصى، و15 دقيقة في مستشفى راشد، بينما مستشفى لطيفة يصل وقت الانتظار حالياً إلى (صفر)؛ ولذلك لا يدخل ضمن خطة تركيب «الربوتات الصيدلانية»، بينما مستشفى الجليلة أوشك على الانتهاء منه.

وقال الدكتور علي السيد مدير إدارة الخدمات الصيدلانية في هيئة الصحة بدبي: «نعمل على توفير تقنيات جديدة في الصيدليات الموجودة بالمرافق الطبية التابعة للهيئة، مما سيؤدي إلى سرعة صرف الدواء من جهة، ودقة توفير الأصناف الدوائية للمرضى، وذلك لتحقيق نسبة رضا أعلى من قبل الجمهور على أداء الهيئة وتحقيق السعادة للمراجعين».

وأشار الدكتور السيد، في تصريحات أمس على هامش فعاليات اليوم الثاني من مؤتمر ومعرض دبي الدولي للصيدلة والتكنولوجيا دوفات، إلى أن وقت الانتظار في الـ 13 مركز رعاية صحية أولية التابعة لـ«الهيئة»، يصل إلى 10 دقائق، وتحديداً في المراكز المزدحمة، ومن خلال «الربوتات» سيتم الوصول إلى إنهاء الانتظار الدوائي، منوهاً بأن إعداد وتوفير الوصفة نفسها يستغرق نحو دقيقتين فقط، ورغم ذلك ستعمل «الهيئة» على تخفيض هذا الوقت إلى أن يصل إلى صفر أيضاً.

وأكد أنه لن يكون هناك أي تدخل بشري من الصيدلاني في توفير الأدوية المطلوبة للمريض، حيث سيقتصر دوره على التدقيق على نوعية الأدوية المجهزة وشرح طريقة تناول المريض للدواء.

وكشف السيد، عن الانتهاء من إعداد تطبيق دوائي ذكي ليكون بمثابة حلقة وصل بين الصيدلاني والمريض للرد على استفسارات المريض بعد الحصول على الوصفة الطبية، كما يتضمن التطبيق الذكي تذكيراً بوقت تناول الدواء، ويضم سجلاً للأدوية التي يأخذها أو أخذها المريض مما يحمي المريض من أخذ أدوية غير مناسبة قد تؤدي إلى حدوث مضاعفات جانبية، بالإضافة إلى أن هذا التطبيق يمكن الطبيب من الاطلاع مباشرة على السجل الدوائي للمريض.

وكانت تواصلت، أمس، اليوم الثاني فعاليات مؤتمر ومعرض دبي الدولي للصيدلة والتكنولوجيا «دوفات» في دورته الواحدة والعشرين والمقام في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، وشهد اليوم الثاني مشاركة فاعلة من المتخصصين والمهتمين والعاملين في مجال الصيدلة كمصنعي الأدوية والموردين المهتمين بالتعرف إلى أحدث المستجدات في قطاع الصيدلة محلياً وعالمياً.

كما شهد مؤتمر «دوفات» هذا العام مشاركة بارزة من طلاب المدارس والجامعات، حيث شارك في المؤتمر هذا العام 1000 طالب وطالبة من 40 جامعة وكلية صيدلة، بالإضافة إلى 20 مدرسة في النشاطات العلمية الخاصة بالمؤتمر. وتضمن البرنامج العلمي عدداً من الدورات العلمية المتخصصة وورش العمل والعديد من الملصقات العلمية التي أعدها وقدمها متخصصون في مجال الصيدلة وطلاب الجامعات وطلاب المدارس في الدولة. يتميز «دوفات» دوماً بتنمية روح المنافسة والابتكار عند الطلاب، وذلك من خلال مسابقة الملصقات العلمية والعروض التقديمية. شهد المؤتمر هذا العام مشاركة فعالة من الجامعات وكليات الصيدلة تعد الأكبر منذ انطلاق مؤتمر ومعرض «دوفات».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض