• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

أوروبا تفشل في ضمان حقوق المسافرين جواً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 أبريل 2007

بروكسل-(دب أ): أعلنت المفوضية الأوروبية ضرورة توصل شركات الطيران وحكومات دول الاتحاد الأوروبي إلى اتفاق لتحسين حقوق المسافرين بالطائرات خلال ستة أشهر حتى لا تلجأ المفوضية إلى القضاء ضدها. وقالت المفوضية إن شركات الطيران والسلطات الوطنية في دول الاتحاد فشلت في الالتزام بقواعد الاتحاد الخاصة بحماية حقوق ركاب شركات الطيران.

ووفقا لقواعد الاتحاد الأوروبي الصادرة عام 2005 فإن شركات الطيران ملزمة بدفع تعويض للمسافرين الذين لا يجدون مقاعد على الرحلات التي حجزوا عليها بسبب زيادة عدد التذاكر الصادرة عن طاقة الطائرة أو بسبب إلغاء الرحلة يصل إلى 600 يورو (800 دولار) وفقا لطول الرحلة. وقالت المفوضية إن شركات الطيران غالبا ما تستند إلى ظروف غير طبيعية مثل سوء الأحوال الجوية لتبرير إلغاء الرحلات وبالتالي لا تدفع التعويض.

ورغم ذلك فإن حوالي 70 في المئة من حالات التأخير وإلغاء الرحلات يكون لأسباب متعلقة بشركة الطيران أو بالمطارات.

كما تتهم المفوضية شركات الطيران بأنها تفرض على الركاب استرداد قيمة تذكرتهم عند إلغاء الرحلة بدلا من تخييرهم بين استرداد قيمة التذكرة أو السفر عبر خطوط أخرى. وترفض شركات الطيران منخفض التكاليف تسفير ركابها عبر خطوط أخرى في حالة إلغاء رحلاتها لان ذلك أكثر تكلفة. وأضافت المفوضية أن هذه السياسة من جانب شركات الطيران تجعل العديد من الركاب عالقين في المطارات الإقليمية لعدة أيام دون حتى توفير سبل الراحة الملائمة لهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال