• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

مصادرة 1,8 مليون قرص مدمج مزور في الصين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 أبريل 2007

بكين-(رويترز): قالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أمس إن الشرطة الصينية صادرت نحو مليوني قرص مدمج (سي دي) وقرص مدمج رقمي (دي في دي) عندما أغارت على مصنع في أكبر حملة تشنها السلطات لمكافحة قرصنة المواد الترفيهية.ونسبت شينخوا الى مسؤول بارز في مجال مكافحة القرصنة قوله إنه يمكن استخدام 30 آلة منتشرة في 11 مستودعا لإنتاج أكثر من 300 ألف اسطوانة مزورة في ليلة واحدة. ويقع المصنع في جوانجتشو عاصمة إقليم جوانجدونج جنوب شرق الصين قرب هونج كونج. وقال لي بواشونج نائب رئيس المكتب الوطني لمكافحة الإباحية والمنشورات غير المشروعة إن المصنع يقع على طريق مطار جوانجتشو السريع لسهولة نقل المواد المزورة. وقال لي ''إن هذه القضية كشفت حيلا جديدة يلجأ إليها القراصنة فهم يمحون الرقم المسلسل المدون على الأقراص ليتمكنوا من إخفاء مصدر الحصول على الأقراص الأصلية''. وقالت شينخوا إن الشرطة اعتقلت 13 شخصا. وقال جون دوداس وكيل وزارة التجارة الأميركية لشؤون الملكية الفكرية في الأسبوع الماضي إنه يبدو أن الصين تخسر المعركة ضد جيش متزايد من المزورين البارعين بالرغم من زيادة حملة مكافحة القرصنة. وقدر تحالف من صناع السينما والبرامج والموسيقى والكتب الامريكية مؤخرا حجم الخسارة التي تعرضت لها الشركات العاملة في هذه المجالات بمبلغ 2,2 مليار دولار وهو حجم الاعمال التي خسرتها في الصين بسبب القرصنة عام .2006 ودعا العديد من أعضاء الكونجرس الاميركي مكتب الممثل التجاري الاميركي لتقديم شكوى ضد الصين لمنظمة التجارة العالمية لكن الصين حثت الدول المتقدمة على الصبر حيث أنها تسعى لوقف انتهاكات براءات الاختراع وحقوق النشر والحقوق الفكرية الأخرى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال