قافلة دولية تغيث 42 ألف سوري بريف حمص

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 16 نوفمبر 2013

جنيف (وام) - تمكنت قافلة للمساعدات الإنسانية تتألف من برنامج الغذاء العالمي وصندوق الطفولة «يونيسيف» ومنظمة الصحة العالمية والمفوضية العليا للاجئين والمنظمة الدولية للهجرة ومكتب الشؤون الإنسانية، إضافة إلى الهلال الأحمر السوري، من عبور خطوط النزاع لتقديم مساعدات إنسانية إلى حوالي 42 ألف سوري بمدن وبلدات محافظة حمص المحاصرة. وأوضحت ميريكسي مركادو المتحدثة باسم اليونيسيف في جنيف أمس، أن القافلة المكونة من 33 شاحنة محملة بإمدادات الطوارئ، توجهت من حمص إلى مناطق الرستن وكراد وتاسنين حيث وصلت 25 شاحنة بالفعل إلى الرستن لاغاثة حوالي 30 ألف شخص، بينما وصلت 8 شاحنات أخرى إلى تاسنين وكراد لإغاثة 12 ألف سوري من سكان المنطقتين.

وذكرت اليونيسيف أن تلك القافلة هي أكبر شحنات الطوارئ التي تمكنت من عبور خطوط النزاع.

     
التقييم العام
12345
تقييمك
12345

هل تعتقد بأن إرهاب "داعش" طغى على الذكرى الثالثة عشرة لأحدات 11 سبتمبر؟

نعم
لا
لا أدري