• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

«بي. بي» تبدأ الإنتاج من حقل «أتول» قبل الموعد المقرر

مسح «سيزمي» لجذب الاستثمارات لخليج السويس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 فبراير 2018

القاهرة (رويترز)

أعلن وزير البترول المصري طارق الملا، أمس، أنه تم إجراء اتفاق مع شركة عالمية لإجراء مسح سيزمي إقليمي بمنطقة خليج السويس «بما يساهم في جذب الشركات العالمية لتكثيف أنشطة البحث والاستكشاف، وفتح المجال لزيادة احتياطات إنتاج الزيت الخام» هناك. والمسح السيزمي هو إجراء تفجيرات للحصول على إشارة زلزالية تكشف عن ما في أعماق الأرض عن طريق رسم صورة لها بوساطة هذه الموجات التي يتم تحليلها.

وأضاف الملا، خلال مؤتمر للطاقة في القاهرة، أن مصر تعمل على تحسين جودة منتجات الوقود بالتعاون مع شركات تسويق أجنبية. ولم يذكر اسم الشركة التي وقعت مصر الاتفاق معها ولا أي تفاصيل بشأن الاتفاق. وكانت مصر قد بدأت العام الماضي الإنتاج من حقل الغاز العملاق ظُهر في البحر المتوسط بإنتاج مبدئي 350 مليون قدم مكعبة يومياً. وكانت شركة «إيني» الإيطالية قد اكتشفت الحقل ظُهر في 2015، ويحوي الحقل نحو 30 تريليون قدم مكعبة من الغاز.

من جهة أخرى، تصل أول شحنة نفط عراقي إلى موانئ مصر يوم الخميس 15 فبراير، حسب ما قال الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للبترول أمس. وجاءت تصريحات عابد عز الرجال للصحفيين على هامش مؤتمر للطاقة في القاهرة. وكان مسؤول في الهيئة قال الشهر الماضي: «إن مصر جددت عقد شراء النفط الخام من العراق في يناير لمدة عام». وكانت مصر قد توصلت إلى اتفاق مع العراق في أبريل 2017 تبيع بموجبه بغداد 12 مليون برميل من النفط إلى مصر لمدة عام. وعاودت «أرامكو» السعودية إمداد مصر بنحو 700 ألف طن شهرياً من المواد البترولية نهاية مارس، بعد أن توقفت في أكتوبر.

من جهة أخرى، قالت شركة «بريتيش بتروليوم» «بي.بي»: «إنها بدأت الإنتاج من حقل الغاز المصري أتول قبل الموعد المقرر بسبعة أشهر». وأضافت: «إن المشروع ينتج 350 مليون قدم مكعبة من الغاز يومياً، وعشرة آلاف برميل يومياً من المكثفات حالياً». وقالت بي.بي: «إن صافي الإنتاج الإجمالي من مشاريعها الجديدة من المتوقع حالياً أن يبلغ 900 ألف برميل يومياً من المكافئ النفطي بحلول 2021.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا