• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

تواصل الـ "SMS"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 أبريل 2007

أحياناً تأخذنا رائحة وعبق الكلمة فنرحل معها بعيداً، حيث لا هموم ولا عذاب، من أجل ذلك عدت من رحلة سفر مع الكلمة إلى شواطئ ''رأي الناس''.

الكلمة هي جسر التواصل بين البشر، فاختيار أفضلها وأجملها وأنقاها بالمعاني يجعل المتلقي يشعر بالراحة.. الكلمة، ربما هي أحرف، ولكن لو أعدنا نسجها وغيرنا المعنى من كلمة سيئة إلى كلمة خيرة، فما هي خسارتنا؟

و''المسجات'' تواصل جديد بين الأهل والأقارب والأصدقاء، وهي وسيلة للتعبير عندما تخوننا شجاعة البوح، فأحياناً تكون بيتا شعريا ومرة أخرى تتسم بطابع الفكاهة والمزح، لتغير معها ربما مزاج المتلقي.. ولكن أحياناً أخرى ترغب أن تكون المسجات التي تبعثها أنت إلى من يهموك مختلفة تماماً عن المسجات المتداولة على كل شاشات الهواتف النقالة، فتبدأ رحلة بحث عن كلمات جديدة.

فاسمحوا لي أن أضع بين أيديكم محاولة في هذا المجال عن الصداقة:

''في لحظة.. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال