• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ياسر سالم: سياسة الإحلال والتجديد وراء تألق العطاس والعكبري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 نوفمبر 2015

كوالالمبور (الاتحاد)

شدد ياسر سالم، لاعب الوحدة والمنتخب الوطني الأسبق، وإداري منتخب الشباب مع جهاز مهدي علي 2009، والعضو الحالي للجنة الفنية باتحاد الكرة، على أهمية تقديم الدعم اللازم لـ «الأبيض»، من أجل اجتياز المرحلة الصعبة الحالية في مسيرة «جيل الأمل»، وكشف عن قناعته بقدرة اللاعبين والجهاز الفني والإداري للمنتخب، على عبور تلك المرحلة بنجاح، وعلى التأهل إلى الدور الأخير من التصفيات المؤهلة إلى المونديال.

وعبر ياسر عن سعادته بسياسة الإحلال والتجديد، التي ينتهجها المهندس مهدي علي، والتي أثمرت عن تألق أحمد العطاس ومحمد العكبري مع «الأبيض»، في مرحلة يحتاج فيها المنتخب إلى كل لاعب جاهز في الدوري المحلي، لصعوبة مشوار التصفيات بسبب قوة المنافسين. وقال: البعض كان يردد بأن المنتخب «مقفول» على لاعبين بأعينهم، وأن الجهاز الفني لا يضم المواهب التي تظهر في الدوري، لكن تحرك مهدي علي وإصراره على ضم عناصر جديدة لتشكيلة المنتخب، أجهض كل تلك المحاولات. وأضاف: تألق داود بصفته لاعب خبرة وإضافة فنية كبيرة، ويمتاز بأنه لاعب على خلق، بالإضافة لباقي الوجوه الشابة، يعتبر أهم مكاسب المنتخب، لأنه سوف يعطي أمل للاعبين الحاليين بالدوري، بأن باب المنتخب مفتوح لمن يتألق ويقدم الأداء المتميز مع ناديه، كما سيكون رسالة إنذار، للعناصر الأساسية في التشكيلة، بأن عليها أن تقاتل إذا ما أرادت الاحتفاظ بمكانها ضمن صفوف المنتخب، لأن الأكثر جاهزية يشارك، وهذا ما يحسب للمهندس مهدي علي وجهازه المعاون بكل تأكيد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا