• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

الاتصالات السعودية تسعى إلى التوسع عالمياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 أبريل 2007

الرياض - (رويترز): قال مسؤول بارز بشركة الاتصالات السعودية ان الشركة تبحث عن فرصة أو فرصتي استحواذ سواء في أفريقيا أو آسيا في محاولة لكسب موطئ قدم في أسواق أجنبية، التي لم تدخلها إلى الآن.

وقال المسؤول عقب اجتماع الجمعية العمومية للمساهمين في الرياض في ساعة متاخرة من مساء امس الأول: ''نفكر في صفقة ضخمة ونبحث عن شركة تعمل في عدة اسواق.. بين 15 و20 مليون مشترك''. وتابع المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه ''لدينا تدفقات نقدية ضخمة وليس هناك اي ضغوط. يمكننا جمع قروض بين 10 و15 مليار دولار لإبرام صفقة شراء تحقق طموحاتنا''. وتجاوزت التدفقات النقدية للشركة أربعة مليارات دولار في نهاية عام .2006 وتعد ''الاتصالات السعودية''، التي تسيطر عليها الدولة، الوحيدة بين أكبر أربع شركات اتصالات عربية التي لم تبرم أي صفقات استحواذ حتى بعد أن خسرت احتكارها لأنشطة الهاتف المحمول في عام .2005

وتابع المسؤول ''انشغلنا بتحقيق اقصى استفادة في سوقنا وهو الأكبر في المنطقة''. واتجهت شركات اتصالات اخرى في المنطقة للخارج في وقت سابق نظرا لصغر حجم السوق المحلية ويقيم في السعودية ثلثا سكان منطقة الخليج.

وقال محمد الجاسر رئيس مجلس ادارة شركة الاتصالات السعودية عقب اجتماع المساهمين ان التمويل اخر ما يقلق الشركة واضاف ان المشكلة تكمن في ايجاد فرصة ذات عائد مفيد يقبلها المساهمون.

واضاف الجاسر، الذي يشغل ايضاً منصب نائب محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) ان الشركة تدرس عدة فرص دون الافصاح عن تفاصيل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال