• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

لندن: التعاون مع القاهرة مستمر

مصر: تفريغ آخر 7 ثوانٍ من صندوق الطائرة الروسية بالخارج

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 نوفمبر 2015

عواصم (وكالات)

قال الطيار حسام كمال وزير الطيران المدني المصري، إنه سيتم تحليل الصوت في الصندوق الأسود للطائرة الروسية، التي تحطمت في سيناء عبر أجهزة معينة، غير متوفرة في معظم دول العالم، حيث سيتم نقل آخر 7 ثوانٍ من تسجيلات الصندوق الأسود إلى إحدى الدول المصنعة للطائرات التي توجد بها هذه الأجهزة، لتحليل الصوت وأسبابه، دون نقل الشريط الأصلي الخاص بالصندوق الأسود من مصر.

وأوضح لصحيفة «الأهرام» المصرية أنه سيتم خلال يومين نقل حطام الطائرة من موقع الحادث إلى أحد الهناجر بمطار القاهرة، تحت إشراف اللجنة الفنية المشكلة للتحقيق في الحادث، تمهيداً لفحص الحطام، وتحليل أجزاء منه بمعامل الفلزات.

وأكد وزير الطيران أن اللجنة ما زالت في مرحلة جمع المعلومات وتحليلها، حيث إنها لم تتوصل حتى الآن إلى أية نتيجة لأسباب الحادث، وبالتالي ستبقى كل الاحتمالات قائمة حول أسبابها، سواء كان عطلاً فنياً، أو عملاً تخريبياً، أو وجود شيء داخل الطائرة بين أمتعة الركاب، تم وضعه بحسن نية، مثل أسطوانات الأكسجين الخاصة بالغطس، أو بطاريات السيارات، حيث إن وجود مثل هذه الأشياء المضغوطة، يمكن أن تتأثر بفرق الضغط، الذي يمكن أن يؤدي إلى حدوث انفجار.

وأشار إلى أنها كلها احتمالات واردة الحدوث يهمنا قبل غيرنا أن نصل إلى الحقيقة فيها، ومعرفة أسباب الحادث، التي سنعلنها بكل شفافية، ووضوح عبر اللجنة الفنية الخماسية المشكلة من مصر وروسياً وفرنسا وأيرلندا وألمانيا.

وقال إن الأمر يبدو وكانه «مؤامرة موجهة ضد مصر لأهداف أخرى غير وقوع حادث أو سلامة ركاب»، حسب الصحيفة.

من جانبه، قال المتحدث باسم الحكومة البريطانية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ادوين سموأل «إن مصر شريك مهم لبريطانيا في مكافحة الإرهاب وأن علاقة التعاون بينهما في هذا المجال ستستمر». وأضاف في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية أن «لبريطانيا علاقات تعاون جيدة مع السلطات المصرية وأن البلدين عازمان على العمل سويا على مكافحة الإرهاب وحماية مصالحهما الاقتصادية».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا