• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الفيفا يغرم رئيس الاتحاد الإسباني

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 نوفمبر 2015

زوريخ (رويترز)

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا»، إن لجنة القيم التابعة له فرضت غرامة مالية على أنخيل ماريا بيار رئيس الاتحاد الإسباني للعبة الشعبية، بسبب تصرفاته فيما يتعلق بالتحقيقات المتعلقة بالتنافس على استضافة نهائيات كأس العالم في عامي 2018 و2022.

ولم تعلن لجنة القيم أي تفاصيل عن تصرفات بيار أو واقعة محددة أدت إلى فرض الغرامة. وقال بيار في بيان أصدره الاتحاد الإسباني: «سعيد بتبرئتي من اتهامات أكثر خطورة بعدم التعاون، لكنه نفى «عدم التحلي باللياقة».

وفازت روسيا وقطر بتنظيم البطولتين في عام 2018 و2022 على الترتيب في التصويت الذي أجراه الفيفا في ديسمبر 2010، وهو ما تحقق فيه السلطات السويسرية.

ويرأس بيار وهو لاعب سابق قضى أغلب مسيرته مع أتليتيك بيلباو، الاتحاد الإسباني منذ عام 1988، كما انضم إلى عضوية اللجنة التنفيذية في الفيفا العام 1998.

وقالت لجنة القيم في بيان: «تم تحذير وتغريم بيار 25 ألف فرنك سويسري (24955 دولارا) لأنه «لم يتصرف وفق القواعد العامة للسلوك الذي ينطبق على مسؤولي كرة القدم، في إطار التحقيقات».

وتعرض الفيفا لضربة، عندما وجهت السلطات الأميركية اتهامات تتعلق بالفساد إلى 14 مسؤولا في كرة القدم وشركات تسويق رياضي، كما عاقبت لجنة القيم سيب بلاتر رئيس الاتحاد بالإيقاف 90 يوماً.

وقالت لجنة القيم، إنها أوقفت مسؤولين اثنين من الكونجو لمدة 6 أشهر بسبب تصرفاتهما في الجمعية العمومية هذا العام ، مشيرة إلى أنها أوقفت كلاً من جان جي بليس مايولاس نائب رئيس الاتحاد الكونجولي، وباجي مومبو وانتيت الأمين العام للاتحاد لمخالفتهما اللوائح فيما يتصل بقبول الهدايا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا