• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

بحث التعاون بين مؤسسة محمد بن راشد الخيرية والسجن المركزي بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 أبريل 2007

دبي- الاتحاد: زار وفد من مؤسسة محمد بن راشد للأعمال الخيرية والإنسانية السجن المركزي للنساء التابع لشرطة دبي وبحث مع مسؤولي السجن أوجه التعاون بين الجهتين في ميدان العمل الخيري. وترأس الوفد صالح زاهر مدير المؤسسة بالوكالة وضم أيضاً بخيته الكتبي مسؤولة الباحثات الاجتماعيات في المؤسسة، ومنى الشامسي ''باحثة اجتماعية''، ويوسف الحمادي من مكتب الخدمات العامة، حيث كان في استقبال الوفد الرائد فوزية الملا مديرة السجن.

وقام الوفد بجولة تعريفية في أقسام السجن للاطلاع على الإجراءات المتبعة فيها والخدمات التي يتم تقديمها.

وقال زاهر: ''إن زيارة الوفد للسجن المركزي للنساء تأتي في إطار عمل المؤسسة الدؤوب لتقديم المساعدات الخيرية المختلفة لجميع فئات المجتمع بمن فيهم السجناء خاصة النساء''، وقدم الشكر والتقدير لمسؤولي السجن لما لمس الوفد من حفاوة الاستقبال وروح التعاون الحقيقي لمصلحة المجتمع.

وتأتي زيارة وفود المؤسسة لمختلف المؤسسات الحكومية والاجتماعية ضمن خطة عملها التي تشمل إجراء زيارات ميدانية لهذه المؤسسات للاطلاع على احتياجاتها الحقيقية والبحث عن مجالات التعاون في ميدان العمل الخيري. يذكر أن مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية تتعاون مع سلطات السجن المركزي للرجال منذ سنتين ماضيتين، حيث يتم تقديم المساعدات الخيرية المختلفة للسجناء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال