• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

مسلحون يخطفون بريطانياً في صنعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 فبراير 2014

أ ف ب

اقدم مسلحون مجهولون على خطف مواطن بريطاني يعمل لدى شركة خدمات نفطية من وسط صنعاء بعد ساعات من انفجارات استهدفت منطقة السفارة الفرنسية في صنعاء الذي يشهد حربا متصاعدة ذات طابع قبلي طائفي في الشمال، بحسبما افادت مصادر متطابقة.

وحصلت عملية الخطف امام محل بقالة في حي حدة، وذلك بعد ثلاثة ايام من اختطاف مواطن الماني في العاصمة اليمنية.

وذكر مصدر نفطي لوكالة فرانس برس ان الرجل المخطوف "يعمل في شركة خدمات نفطية يمنية".

واكد شهود عيان ان مسلحين اعترضوا الرجل امام محل بقالة في حي حدة الذي فيه عدد من السفارات، واقتادوه الى سيارتهم.

وقال احد الشهود "لقد قام المسلحون بضرب الرجل باعقاب البنادق على رأسه واخذوه بسرعة الى السيارة".

واكدت السفارة البريطانية في صنعاء انها على علم بالمعلومات عن الخطف، الا انها "ما زالت تحقق في الامر".

و اكد مسؤول في وزارة الخارجية اليمنية لوكالة فرانس برس ان المانياً تعرض للخطف في صنعاء الجمعة ومحتجز حاليا في احدى مناطق القبائل.

واضاف دون توضيحات ان الالماني، وهو في الستينيات، خطفه شخص يريد ممارسة ضغوط على الحكومة من اجل اطلاق سراح نجليه.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا