• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

مهرجان "شاعر المليون" يكرم الإعلاميين والشعراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 مارس 2007

شهد مسرح شاطئ الراحة بأبوظبي الليلة الماضية برنامجاً خاصاً ضمن فعاليات مهرجان شاعر المليون الذي يقام بمناسبة ختام الدورة الأولى من مسابقة شاعر المليون وتضمن عددا من الفعاليات الثقافية والغنائية والتراثية وتوزيع الجوائز على الأطفال المشاركين في مسابقة شاعر المليون للأطفال وعلى الشعراء والإعلاميين.

وقام بتوزيع الجوائز خلال حلقة البرنامج كل من الشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان وسعادة محمد خلف المزروعي مدير عام هيئة أبوظبي للثقافة والتراث والإعلامية نشوة الرويني المديرة التنفيذية لشركة بيراميديا.

وجاءت مسابقة ''شاعر المليون للأطفال'' كأول فعالية في المهرجان وكإضافة جديدة أثرت برنامج شاعر المليون لتؤكد على دور هيئة أبوظبي للثقافة والتراث الرائد في الاهتمام بالطفل والناشئة وتنمية مواهبهم وتطوير قدراتهم.

وقد حازت المسابقة على إعجاب الجماهير الذين طالبوا بتنظيمها كل عام وشهدت إقبالا جماهيريا كبيرا حيث تقدم المئات من الأطفال من كافة دول الخليج للاشتراك في المسابقة التي استمرت ليوم واحد فقط وكان لقب شاعر مليون الأطفال من نصيب الطفل السعودي محمد تركي الغنامي.

ثم بدأت بعد ذلك حلقة برنامج شاعر المليون التي أذيعت على الهواء مباشرة في موعدها المعتاد على قناة أبوظبي حيث كانت الحلقة غنية بالفقرات التراثية والغنائية.

وجاء دور توزيع الجوائز على الشعراء الذين اختارهم الجمهور لنيل أحد الألقاب التي تم الإعلان عنها في الحلقة الماضية وعلى موقع شاعر المليون على الإنترنت وجاءت نتيجة التصويت بفوز الشاعر الإماراتي جابر بن شنان الأحبابي ليحمل لقب ''الشاعر الواعد'' والشاعر السعودي علي الريض ليحمل لقب ''الشاعر الأكثر شعبية'' والشاعر الإماراتي مبارك طالب المنصوري ليفوز بلقب ''الشاعر الأكثر طرافة'' أما الشاعر السعودي عبدالله عبيان اليامي فقد فاز بلقب ''الشاعر الأكثر إبداعا'' ومن اليمن جاء الشاعر سلطان مجلي ليفوز بلقب ''الشاعر الأفضل حضورا'' على المسرح والشاعر السعودي عبدالله البكر ليحمل لقب ''الشاعر الأكثر رومانسية'' أما عبدالرحمن الأهدل فقد فاز بلقب ''الشاعر الأكثر جدلا''. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال