• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

فيلم "الرسالة" يتسبب في أزمة في اسكتلندا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 نوفمبر 2015

الاتحاد نت

تعرضت دار سينما في مدينة "جلاسكو" الاسكتلندية إلى موجة من الانتقادات بعد إلغاء عرض فيلم "الرسالة" للمخرج العالمي مصطفى العقاد بزعم تلقي شكاوي ضد عرض الفيلم، وفقا لما ذكرته صحيفة "غارديان" البريطانية.

وقالت إدارة سينما "غروسفينور" إنها قررت إلغاء عرض الفيلم، الذي رشح لجائزة الأوسكار لأفضل موسيقى تصويرية، بعد أن تلقت عريضة موقعة من 94 شخصا، بعضهم من دول بعيدة مثل نيجيريا والبحرين، يطالبون فيها بمنع عرض الفيلم لأسباب دينية.

وتضمنت العريضة بعض أسباب رفض عرض الفيلم، مثل تشخيص بعض الصحابة على أيدي ممثلين غير مسلمين، بالإضافة إلى إدراج الفيلم لمشاهد تتضمن الموسيقى والرقص.

وانتقد متحدث باسم الجمعية الإسلامية في بريطانيا، والتي كانت تنظم عرض الفيلم، القرار، قائلا: "نحن، بصفتنا اسكتلنديين مسلمين، نؤمن بمبادئ حرية التعبير، وعملنا لعقود بهدف تعزيز حقوق الأشخاص وجعل الإسلام أكثر ارتباطا بالمجتمع البريطاني. وهؤلاء المعترضون أظهروا أسوأ ما في مجتمعنا عن طريق فرض معتقداتهم على الآخرين".

كما طالبت الجمعية، دار السينما بالتمسك بعرض الفيلم في موعده الأصلي في الخامس عشر من نوفمبر، وعدم الإنصات إلى الاعتراضات حول فحوى الفيلم.

جدير بالذكر أن فيلم "الرسالة"، وهو من بطولة النجم العالمي أنتوني كوين، كان قد أثار الكثير من الجدل عند عرضه لأول مرة باللغتين الإنجليزية والعربية في عام 1977.

ولتفادي أي انتقادات من جانب علماء الدين، تجنب الفيلم أي تصوير للنبي محمد على الشاشة، فيما لعب كوين دور عم النبي حمزة بن عبدالمطلب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا