• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين        02:57    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيي    

المتمردون يهددون بنشر المعارك في كل مكان حتى إطاحة أردوغان

تركيا: هجوم أنقرة نفذته انتحارية من «الكردستاني»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 مارس 2016

ديار بكر (وكالات)

أكدت وزارة الداخلية التركية أمس، أن منفذة اعتداء أنقرة الانتحاري كانت على صلة بالمقاتلين الأكراد في سوريا، بالتزامن مع اتساع نطاق الاشتباكات في جنوب شرق تركيا، حيث قتل 4 أشخاص بينهم جندي تركي ، ومع تهديد حزب العمال الكردستاني بأن المعارك مع الجيش التركي ستدور «في كل مكان»، وذلك في وقت أغلقت الشرطة جسر البوسفور الواصل بين آسيا وأوروبا أمام حركة المرور، بعدما رصدت عربة مريبة، وعكفت الشرطة على تفتيشها. في حين تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بتوسيع التعريف القانوني لـ«الإرهابي».

وقالت الداخلية التركية في بيان، أمس: إن المنفذة واسمها سهير كاجلا دمير من مواليد 1992، انتمت إلى حزب العمال الكردستاني منذ 2013 ومن ثم «انتقلت إلى سوريا وتلقت تدريباً إرهابياً لدى وحدات حماية الشعب الكردي الإرهابية»التي تحظى بدعم أميركي.

واستمرت، أمس، الاشتباكات بالأسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية في منطقة باجلار التي فرضت السلطات حظر التجول في معظم أحيائها. وقالت مصادر قريبة من أجهزة الأمن: «إن الاشتباكات اندلعت مساء الاثنين عندما أقام مناصرون لحزب العمال متاريس وأوقفوا حركة المرور، وأحرقوا آليات في أحياء عدة من باجلار في دياربكر، وأطلقوا الرصاص على السيارات.

وتدخلت قوات الشرطة لتفريقهم واشتبكت مع المقاتلين المتمردين. وقتل شرطي وثلاثة من المتمردين، فيما أصيب 10 من الشرطة وفق المصادر نفسها، فيما جرح عشرات المدنيين.

ومدت السلطات حظر التجوال إلى شوارع أخرى في دياربكر مع استمرار الاشتباكات حتى الصباح. وترددت أصوات إطلاق النار والانفجارات في المدينة، ونصح أفراد شرطة في سيارات مصفحة الناس بالبقاء في منازلهم في وقت يتركز القتال حتى الآن في منطقة سور في مدينة ديار بكر. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا