• الثلاثاء 06 رمضان 1439هـ - 22 مايو 2018م

الصين تجري تجربة على تكنولوجيا لاعتراض الصواريخ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 يناير 2013

بكين (رويترز) - قال الإعلام الرسمي، إن الصين أجرت تجربة على تكنولوجيا عسكرية تهدف إلى تدمير الصواريخ القادمة في الجو بعد تجربة أولية أجريت في 2010.

وقال تقرير مقتضب لوكالة شينخوا للأنباء، إن الجيش أجرى «تجربة أرضية لاعتراض الصواريخ القادمة في الجو في حدود أراضي» الصين. ونقل التقرير عن مسؤول في وزارة الدفاع لم يذكر اسمه قوله «حققت التجربة الهدف المحدد لها.. التجربة ذات طبيعة دفاعية ولا تستهدف أي بلد آخر». ولم يحدد التقرير ما إذا كانت التجربة شملت تدمير أي صاروخ أو جسم.

وقال «رغم أن السلطات العسكرية لم تعلن أي معلومات تفصيلية أخرى بخصوص التجربة، فقد قال خبراء أنظمة التسلح إن مثل هذه التجربة قد تبني درعاً للدفاعات الجوية الصينية من خلال اعتراض الرؤوس الحربية القادمة مثل الصواريخ المتعددة المراحل في الفضاء».

وذكر مسؤولون في الجيش ووثائق نشرت في السنوات الأخيرة أن تطوير تكنولوجيا مضادة للصواريخ من المجالات التي يركز عليها الإنفاق الدفاعي الذي زاد بنسبة تتجاوز عشرة في المئة على مدى سنوات. ويأتي التقرير في وقت تخوض فيه الصين نزاعات حدودية في بحر الصين الشرقي مع اليابان، وفي بحر الصين الجنوبي مع عدة بلدان في جنوب شرق آسيا. وتقول الصين، إن إنفاقها العسكري دفاعي، ويهدف إلى تحديث قواتها المتقادمة.