• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أكد أن الحكم ساهم في زيادة زمن اللعب إلى 59 دقيقة

فريد علي: الكوري كيم قدم درساً مجانياً لقضاة ملاعبنا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 نوفمبر 2015

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

أكد الحكم الدولي السابق فريد علي أن الحكم الكوري الجنوبي كيم يونج الذي أدار لقاء الأهلي وجوانزو الصيني أمس الأول قدم درساً مجانياً لحكام دوري الخليج العربي، في كيفية التعامل مع المباريات، والمساهمة في رفع معدل اللعب الفعلي فيها، بعدم استعمال الصافرة إلا في الحالات التي تستحق فعلاً، وعدم إيقاف اللعب عند الاحتكاك الطبيعي بين اللاعبين، حتى وإن كان قوياً بحسب توجيهات الاتحادين القاري والدولي. وأشار فريد إلى أن الحكم الكوري لم يظهر إلا في الوقت الذي احتاجت المباراة أن يظهر فيه ويستخدم البطاقة الحمراء، لذلك على حكامنا الاستفادة من إدارته لهذه المباراة.

وقال: «طاقم تحكيم ذهاب النهائي قدم أداء جيداً جداً في مباراة صعبة جداً، واستحق الإشادة على المستوى الذي ظهر به، وأعتقد أنه يستحق 8,7 من حيث التقييم، خاصة أنه كان حاضراً في جميع المواقف الصعبة، ولم تكن أخطاؤه مؤثرة على أي من طرفي المباراة اللذين ساعدهما على رفع معدل اللعب ليصل إلى 59 دقيقة لعب».

وأضاف: «أما بقية الحالات في هذه المباراة فكانت مطالبة جوانزو باحتساب ركلة جزاء عند حدوث احتكاك طبيعي بين إيفرتون لاعب الأهلي مع مهاجم جوانزو وكان قرار الحكم باستمرار اللعب سليماً، لعدم وجود خطأ يستوجب احتساب ركلة جزاء، أما الحالة الثانية، والتي ظهرت فيها شخصية الحكم فكانت طرد عبدالعزيز هيكل مدافع الأهلي في الدقيقة 84 وقرار الحكم سليم، لأن سلوك هيكل كان مشيناً، لكن كان عليه في الوقت نفسه إنذار جاو لي لاعب الفريق الصيني لارتكابه الخطأ مع هيكل، الذي كان الحكم قد انذره شفيها منذ الدقيقة الأولى، وكان متوتراً في المباراة، وجاء طرده في توقيت يحتاج فيه فريقه له، ومثل هذه المباريات لا تحتمل مثل هذه الأمور وعلى هيكل وبقية لاعبي الأهلي الاستفادة من هذا الدرس في مباراة الإياب يوم 21 من هذا الشهر في الصين».

وتابع فريد علي أول قرارات الحكم كان احتسابه لخطأ لمصلحة ماجد حسن والقرار كان صحيحاً في الدقيقة الرابعة، وأيضاً كان قراره سليما في حالة التسلل على لاعب الأهلي ليما في الدقيقة الثامنة، وفي الدقيقة 36 جاء إنذار أليكسون، مهاجم جوانزو صحيحاً بعد ارتكابه خطأ، ثم خطا على إسماعيل الحمادي (لمسة يد) خارج منطقة الجزاء لم يشاهده الحكم الذي لم تمكنه زاوية الرؤية من متابعة الحالة وهي من الحالات الصعبة على الحكم لذا لم يحتسب خطا على الحمادي، وكان ذلك في الدقيقة 69.

وأضاف فريد علي: «الإنذار الذي ناله مي فانج مدافع جوانزو في الدقيقة كان صحيحاً لأن الخطأ يستوجب اتخاذ العقوبة الإدارية، وكذلك كان الإنذار الذي ناله الكوري كيونج وون مدافع الأهلي صحيحا في الدقيقة 92».

وأوضح أنه بالرغم من وجود بعض الأخطاء في بعض القرارات لكنها غير مؤثرة، بينما كان مجمل أداؤه جيداً جداً ولعب دوراً في المستوى الذي شاهدناه من الفريقين، حيث كان حاسماً في المواقف التي تتطلب الحسم وشجاعة في اتخاذها، ومنح الفرصة الأكبر للعب الكرة، وساهم المستوى القوي الذي شاهدناه في المباراة التي جاءت متكافئة، والأهم أن الأهلي نجح في الخروج منها بشباك نظيفة وهذا ما يجعله في وضع جيد عند مباراة الذهاب، التي نتمنى أن يوفق في حسمها والعودة إلى الدولة متوجاً باللقب القاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا