• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

للمرة الأولى في دولة الإمارات

صندوق خليفة يستضيف مؤتمر الدليل الإرشادي للمشاريع الصغيرة والمتوسطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد) أعلن صندوق خليفة لتطوير المشاريع، بالتعاون مع مؤسسة التمويل الدولية، عن استضافة مؤتمر الدليل الإرشادي للمشاريع الصغيرة والمتوسطة في دورته الخامسة بعنوان «إطلاق قدرات الشركات الصغيرة والمتوسطة من خلال الشراكات والابتكار حلول التكنولوجيا». ويأتي تنظيم المؤتمر لأول مرة في دولة الإمارات في الفترة من 9 حتى 12 نوفمبر الجاري في أبوظبي، ضمن جهود صندوق خليفة لتطوير المشاريع الرامية إلى دعم رواد الأعمال المواطنين وتهيئة بيئة مناسبة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، إذ يعتبر المؤتمر منصة عالمية مرموقة لتبادل الخبرات واكتساب المعارف. وقامت مؤسسة التمويل الدولية، التي أنشئت في 1956 وتعمل في أكثر من 100 دولة، بتدشين مؤتمرات «الدليل الإرشادي للمشاريع الصغيرة والمتوسطة» لتدريب وتأهيل رواد الأعمال وأصحاب المشاريع وتوفير الفرصة لهم للالتقاء بالخبراء ومناقشة التحديات التي تواجه القطاع في الاقتصادات الناشئة والدول النامية. ويلقي عبدالله آل صالح وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية والصناعة كلمة رئيسية في افتتاح المؤتمر الذي تشارك فيه نخبة من الخبراء وصناع القرار من «الدليل الإرشادي للمشاريع الصغيرة والمتوسطة»، ومؤسسة التمويل الدولية علاوة على ممثلي القطاع الخاص لمناقشة التوجهات المستقبلية للبرنامج، وترسيخ المعرفة والابتكار والتكنولوجيا للشركاء، والاطلاع على أحدث الأفكار في المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وتكوين العلاقات وبناء الشراكات. وضمن فعاليات المؤتمر، سيتم تسليط الضوء على أهمية الابتكار لرواد الأعمال وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة حيث ينظم صندوق خليفة لتطوير المشاريع «مؤتمر الابتكار 2015»، الذي سيعقد في 10 نوفمبر، بمشاركة كبار المسؤولين الحكوميين وشركات التكنولوجيا العالمية، والخبراء في القطاعين العام والخاص، وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة، والأكاديميين لمناقشة القضايا المهمة في القطاع وفرص تطبيق الابتكار والتكنولوجيا لتنمية المشاريع. ومن جانبه، قال عبدالله سعيد الدرمكي، الرئيس التنفيذي لصندوق خليفة لتطوير المشاريع: «يأتي تنظيم مؤتمر الدليل الإرشادي للمشاريع الصغيرة والمتوسطة ومؤتمر الابتكار 2015 كونهما ينسجمان مع أهداف الصندوق الرامية إلى دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة، والاستفادة من الخبرات والتجارب العالمية، لبناء القدرات وتهيئة بيئة مناسبة لتطور القطاع ليقوم بدوره في التنمية الاقتصادية والاجتماعية في دولة الإمارات». وأضاف: «نحرص في صندوق خليفة على دعم وتطوير المشاريع ذات القيمة المضافة خاصة في قطاع التكنولوجيا، وندرك أهمية دعم وتشجيع رواد الأعمال على تبني الأفكار الخلاقة والمبدعة والقائمة على التكنولوجيا المتطورة لكي يسهموا في دعم الاقتصاد الوطني وتعزيز الاقتصاد المعرفي في دولة الإمارات العربية المتحدة». وأوضح الدرمكي أن الصندوق قام بإطلاق مبادرات مهمة في هذا المجال مثل مبادرة «ابتكاري» لتشجيع الشباب المواطنين وتحفيزهم على الإبداع والابتكار في مجال تكنولوجيا المعلومات وتصميم التطبيقات الذكية، وهو الأمر الذي لقي استجابة واسعة من رواد الأعمال، وأثمر عن العديد من المشاريع والتطبيقات المبتكرة التي تم إطلاقها في الفترة الماضية. وأشار إلى أهمية تبادل الخبرات والاطلاع على التجارب العالمية في مجال دعم وتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة خاصة المبادرات الخاصة بالابتكار، الذي يشكل عاملاً حاسماً في نجاح المشاريع، مؤكداً التزام صندوق خليفة بدعم المشاريع المبتكرة وإطلاق المزيد من المبادرات من أجل تعزيز النمو الذي يشهده قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في البلاد. ويضم مؤتمر«الدليل الإرشادي للمشاريع الصغيرة والمتوسطة»، جلسات متخصصة لمناقشة تطور احتياجات المشاريع الصغيرة والمتوسطة، واستراتيجية مؤسسة التمويل الدولية في التركيز على المشاريع الصغيرة والمتوسطة ومستقبل الدليل الإرشادي لهذه المشاريع، وأهم الحلول لأعمال عملاء المشاريع الصغيرة والمتوسطة: دروس من المؤسسات المالية، التعلم والتكنولوجيا: الأفق المقبلة، وتطبيقات الهاتف المحمول: من المفهوم إلى واقع. ومن جانبه، قال جين يونغ كاي، نائب الرئيس التنفيذي والمسؤول التنفيذي الأول بمؤسسة التمويل الدولية: «تعد المشاريع الصغيرة والمتوسطة من محركات النمو الأساسية لاقتصادات المنطقة لما لها من دور مهم في توفير فرص العمل وتعزيز التنوع الاقتصادي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا