• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

حماد: التفاعل الرسمي والجماهيري يضاعف المسؤولية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 نوفمبر 2015

دبي (الاتحاد)

أكد أحمد خليفة حماد، المدير التنفيذي للنادي الأهلي، كامل ثقة في أن جماهير كرة القدم الإماراتية ستكون على الموعد اليوم خلف «ممثل الوطن» في مهمته اليوم، وأيضاً كامل ثقته في أن «الفرسان» قادر على تشريف كرة القدم الإماراتية وقطع خطوة طيبة نحو تحقيق اللقب التاريخي.

وقال حماد، إنه نظراً للإقبال الجماهيري المتوقع لمباراة اليوم، تم وضع شاشة تلفزيونية عملاقة بالملعب رقم 1 بالنادي، وذلك بالتنسيق مع الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ بشرطة دبي، ولجنة تأمين الفعاليات، حتى تتمكن الجماهير التي تحضر لمتابعة النهائي في أجواء مشابهة لملعب المباراة وسط الجماهير أيضاً، وبعيداً عن التكدس والإخلال بعملية الدخول والخروج من وإلى استاد راشد، مطالباً الجماهير بالالتزام بتعليمات المسؤولين عن التنظيم، والحضور قبل وقت كافٍ من انطلاق اللقاء.

وأوضح المدير التنفيذي للأهلي أن «الفرسان» يخوض مواجهة الليلة، وهم يحملون على عاتقهم مسؤولية تشريف كرة القدم الإماراتية، والتأكيد على جدارتها بأن تكون على صدارة المشهد الآسيوي، سواء على صعيد الأندية أو المنتخبات، وأن نجاح الأهلي في تخطي عقبة جوانزو، وتحقيق هذا اللقب الغالي، سيكون له المردود الإيجابي على كرة القدم الإماراتية بصفة عامة.

وأشاد حماد بالتفاعل والدعم والمساندة التي يلقاها الأهلي على المستويين الرسمي والجماهيري تعبيراً عن ثقة الجميع في قدراته، وقال: مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتخصيص طائرة تقل الجماهير الإماراتية في مباراة الإياب بالصين، قبل خوض مباراة الذهاب تمنح شعوراً بالثقة في قدرة الأهلي على تحقيق نتيجة طيبة في مباراة اليوم، كما أنها تضاعف مسؤوليتنا بضرورة بذل أقصى جهد ممكن لرد الدين لقادتنا على دعمهم ومساندتنا.

وأضاف: لا يمكن أن ننسى جهود سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس النادي، وسموه المحرك الرئيسي والداعم الأساسي، والمعنوي والمتابع لكل كبيرة وصغيرة تخص الفريق، وتدفعه لتحقيق إنجازاته، والذي حرص على توفير كل الإمكانات من أجل الارتقاء بالنادي الأهلي وتطويره من مختلف الجوانب، علاوة على توفير كل الدعم من سموه لتحقيق مصلحة الفريق سواء على الصعيدين المحلي أو الآسيوي.

وأشاد حماد بالجهد الذي قدمه الأهلي على مدار مشواره في البطولة الآسيوية، منذ خوضه الجولة الأولى حتى وصوله بجدارة إلى المباراة النهائية، مؤكداً أن «فرسان» الأهلي كانوا أبطالاً ونجحوا في تجاوز كل العقبات التي واجهتهم في طريقهم وصولاً لملاقاة فريق جوانزو، مشيراً إلى أن الوصول إلى النهائي كان هدف الفريق منذ البداية رغم التعثر في أولى الجولات بالدور الأول، ولكنه نجح في تجاوز كل ذلك والانطلاق بقوة نحو النهائي.

وفي الوقت نفسه، اعترف حماد، بأن مواجهة جوانزو صعبة من واقع قوة وخبرة الفريق المنافس، لكنه ليس بالفريق المخيف يضاف إلى ذلك أن الأهلي يملك إمكانات فنية عالية ولاعبين على أعلى مستوى، سواء كانوا مواطنين أو أجانب، ومنهم أسماء معروفة على الصعيد العالمي مثل البرازيليين إيفرتون ريبيرو ورودريجو ليما، القادرين على إضافة الكثير للأهلي، علاوة على خبرتهم في مثل هذه المباريات الحاسمة.

وشدد حماد على أن مباراة اليوم هي الشوط الأول من النهائي الآسيوي، والشوط الثاني يقام في الصين بعد أسبوعين، وبالتالي فلابد أن يحقق الفريق نتيجة طيبة تقربه خطوة من تحقيق هدفه، وتزيل بعض من الضغوط الموضوعة على اللاعبين، معبراً عن تفاؤله بتحقيق نتيجة إيجابية، وقال: نعرف أن لكل مجتهد نصيباً، ونحن اجتهدنا كثيراً، ولكن الفوز يحتاج إلى مزيد من الجهد والعرق والعطاء في الملعب، وهذا ما نتمنى حدوثه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا