• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الجنائية الدولية: «داعش» قتل معظم المدنيين في ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 نوفمبر 2015

نيويورك (أ ف ب) قالت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بن سودا أمس، إن عناصر تنظيم «داعش» قتلوا العدد الأكبر من الضحايا المدنيين في ليبيا، مقارنة مع المجموعات الأخرى المنخرطة في النزاع، مؤكدة مسؤولية كل المتنازعين عن «ارتكاب جرائم على نطاق واسع». وقالت بن سودا أمام مجلس الأمن الدولي أمس، إن «داعش» ارتكب 27 من بين 37 هجوما انتحاريا في ليبيا هذه السنة، وقام عناصره بإعدام ليبيين اتهموا «بالتجسس والمثلية أو القيام بأنشطة اجتماعية». وأوضحت في تقريرها أن «الإعدامات والجرائم الأخرى المنسوبة إلى تنظيم «داعش» ومنظمات أخرى متحالفة معه، تتجاوز بكثير تلك التي ارتكبتها مجموعات أخرى، لكن تحالف المجموعات المسلحة تحت مسمى «فجر ليبيا» الذي يسيطر على طرابلس والجيش الوطني المتحالف مع الحكومة المعترف بها دوليا ارتكبت كذلك، جرائم على نطاق واسع. وأرغمت أعمال العنف قرابة 450 ألفا من سكان ليبيا على الفرار العام الماضي أي ضعف العام الذي سبقه، وفق التقرير. وقالت المدعية العامة إنها مستعدة للقيام بتحقيق جديد بشأن جرائم حرب في ليبيا لكن ليس لديها التمويل الكافي. وتتنازع السلطة في ليبيا حكومتان واحدة في طرابلس وأخرى معترف بها دوليا في الشرق. ويفترض أن يستأنف المبعوث الجديد للأمم المتحدة مارتن كوبلر في الأيام المقبلة المفاوضات الشاقة بين مختلف الأطراف المتنازعة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا