• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مستحضرات تجميل تحرض سرطان الثدي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

ربطت دراسة حديثة، بحسب موقع «mirror» بين الجرعات المنخفضة من المواد الكيميائية الموجودة في الشامبو ومستحضرات التجميل والإصابة بسرطان الثدي.

وكانت دراسات سابقة ربطت بين مادة «بارابين»، الموجودة في مجموعة من المستحضرات التجميلية والكريمات الواقية من الشمس، وسرطان الثدي، إلا أن بحثاً جديداً يشير إلى أن الكميات الأصغر يمكن أن تشكل خطراً بالغاً.

ويعتقد باحثون أن ضرر التعرض لهذه المواد الكيميائية يكون في أشده أثناء سن البلوغ أو الحمل، حسبما وجدت مراكز بحثية مختلفة في الولايات المتحدة.

وتنشط الـ «بارابين» إنتاج هرمون الإستروجين، مع محاكاة هرمون أوستراديول الطبيعي، وتم ربط كل من الأوستراديول والإستروجين بالإصابة بسرطان الثدي ومشاكل الإنجاب.

وقال المحقق الرئيس دايل ليتمان، طبيب أمراض النساء: «رغم أن البارابين معروف بمحاكاته لآثار نمو الإستروجين في خلايا سرطان الثدي، إلا أن البعض كان يعد أن تأثيره أضعف من أن يسبب ضرراً، وهو اعتقاد قد لا يكون صحيحاً عندما يتم الجمع بين البارابين وغيرها من المواد التي تنظم نمو الخلايا».

وقالت كاترين بريستلي، أخصائية التمريض السريري بمركز العناية بمرضى سرطان الثدي، إن هناك حاجة للمزيد من الدراسات واسعة النطاق للتوصل إلى فهم كامل للعلاقة بين البارابين وخطر الإصابة بسرطان الثدي.

وأضافت أنه رغم ذلك على المرأة أن تنتبه إلى ضرورة إجراء تغييرات في نمط حياتها بما قد يساعد على تقليل الخطر، إلا أنه لن يمنع الإصابة بسرطان الثدي تماما، حيث إن العاملين الرئيسين للإصابة لا يزالان خارج نطاق السيطرة وهما أن تكوني أنثى، والتقدم في العمر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا