• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بتوجيهات «أم الإمارات»

الاتحاد النسائــي .. ســفير «تمكين المـــرأة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 مارس 2016

بدرية الكسار(أبوظبي)

بتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، حققت المرأة الإماراتية العديد من المكاسب من خلال البرامج والمشاريع التي دشنها الاتحاد النسائي العام على مدار العقود الماضية، عمل خلالها على بناء قدرات المرأة وتمكينها، من خلال طرح حزمة متكاملة ومتجددة من البرامج التدريبية والتوعية المبنية على دراسات تحليلية لواقع المرأة في الدولة، ووفق استراتيجية وطنية تهدف إلى تفعيل دور المرأة ومشاركتها الإيجابية في مختلف الميادين.وأوضح الاتحاد النسائي العام، أن ما تحقق للمرأة في دولة الإمارات العربية المتحدة نتاج غرس القيادة الرشيدة، ومساندة «أم الإمارات»، إذ وضعت الدولة نهجاً واضحاً للعمل التنموي، يرقى بالإنسان الإماراتي ويحقق طموحه وآماله من خلال تأهيله وتنمية قدراته وتمكينه كفرد فاعل.

علامة فارقة

وكان 27 أغسطس عام 1975 علامة فارقة في مسيرة نهضة وتقدم المرأة الإماراتية، إذ تأسس الاتحاد النسائي العام برئاسة وتوجيهات كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ليكون بمثابة الآلية الوطنية المختصة بتمكين المرأة وريادتها في مختلف جوانب الحياة، فقد حرصت سموها على مد جسور التعاون مع الجمعيات النسائية في الإمارات الأخرى، إيماناً من سموها بأهمية تكامل الأدوار، وتبادل الخبرات من أجل النهوض بابنة الإمارات، أينما كانت.

ويسهم الاتحاد، وبشكل دوري وفاعل، في الحث على إصدار ومراجعة التشريعات والاتفاقيات المتعلقة بقضايا المرأة والطفل في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومن أبرز إنجازاته في هذا المجال: مراجعة واقتراح بعض التعديلات على مسودة مشروع قانون الأحوال الشخصية بالدولة والتعجيل بصدوره، وحث وزارة تنمية المجتمع على إصدار تشريع بشأن توفير دور الحضانات في المؤسسات العاملة بالدولة، والمساهمة بفعالية باللجان المشكلة بوزارة الخارجية والتعاون الدولي والمعنية بالتصديق على الاتفاقيات الخاصة بحقوق المرأة والطفل، إضافة إلى إعداد تقارير الدولة المرفوعة إلى المنظمات الدولية والإقليمية بشأن حقوق المرأة والطفل.

كما تضمنت جهود الاتحاد وضع خطة استراتيجية تهدف إلى توعية المرأة بحقوقها وواجباتها التي تضمنتها التشريعات الاتحادية والمحلية المختلفة، من خلال مشروع «اعرف حقوقك»، وإصدار المطبوعات التوعوية والموسوعة التشريعية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض