• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أكدت أن مائة صفعة على الوجه أفضل من فضيحتها في برنامج ريهام سعيد

"فتاة مول مصر الجديدة": مساندة مواقع التواصل الاجتماعي فتحت لي طاقة أمل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 نوفمبر 2015

هناء عبد الفتاح

لم يتخيل أبرع كتاب السيناريو أن تكون نهاية "إعلامية المشاكل" ريهام سعيد (علي الأقل مؤقتاً)، بهذه الطريقة، التي تمت في أزمة سمية عبيد الملقبة إعلامياً بـ (فتاة مول مصر الجديدة)، التي تعاطف معها رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن حولتها ريهام سعيد في برنامجها (صبايا الخير) إلي متهمة، بعد أن كانت ضحية تحرش وصفع على الوجه.

وحسب اتهام الفتاة لفريق إعداد "صبايا الخير"، فإنهم سرقوا صورا خاصة من هاتفها المحمول، وقاموا بعرضها على الشاشة مما سبب لها أزمة عائلية ومجتمعية. ولم ينصفها إلا مساندة مواقع التواصل الاجتماعي، التي شكلت ضغطا على القناة وعلى المعلنين.. فقاموا بسحب رعايتهم، احتراماً للرأي العام، مما دفع ريهام سعيد إلى الاستقالة والابتعاد عن الساحة الإعلامية.

التقينا بطلة الأزمة ــ سمية عبيد ــ لنتعرف منها على التفاصيل الكاملة للأزمة.

_كانت البداية عندما اتصل بي فريق إعداد برنامج (صبايا الخير) في قناة "النهار" لطلب تسجيل حلقة عن واقعة التحرش التي حدثت معي.   ذهبت إليهم في الميعاد المُتفق عليه. وكان من المُقرر أن أتوجه بعدها لقناة "المحور" لإجراء تسجيل آخر عن نفس الموضوع. نفذ شحن بطارية هاتفي وطلبت من إنتاج القناة توفير مكان لأشحن فيه الهاتف حتى لا يطلبني إعداد الإعلامية إيمان الحصري ويجدوا الهاتف مغلقا. بالفعل، وفروا لي الشاحن لكن في مكان بعيد عن مكان جلوسي. وبعد قليل، دخلت التسجيل مع ريهام سعيد ووجدتها تهاجمني وتنتقد ملابسي وتبرر فعل المتحرش بطريقة مُغايرة تماما لما فهمته من إعدادها وقت طلب الحديث معي.

قلت لها "ملابسي لا تخرج عن حدود اللائق والمقبول وألبس مثلك تقريبا". زادت حدة هجومها عليّ وشعرت أني بحاجة لإنهاء الحديث معها حتى لا أصاب بمزيد من الإحباط. بعدها بأيام، فوجئت بصوري معروضة على الشاشة وحدث ما حدث..

..من هو الشاب الذي ظهر معك في الصور المعروضة؟

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا