• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

الشركات الأوروبية تسعى لتحسين صورتها في مجال البيئة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 مارس 2007

لندن-رويترز: في تحول ملحوظ تعمل شركات انتاج المصابيح الكهربائية في اوروبا مثل فيليبس واوسرام على الترويج لاستخدام مصابيح تستهلك طاقة أقل بدلا من المصابيح التقليدية.

وادركت الشركات ان تحولا جماعيا من جانب المستهلكين لاستخدام مصابيح أغلى ثمنا في أعقاب حملة مماثلة في استراليا لن يسهم في خفض انبعاثات الغازات التي تسبب ارتفاعا في درجة حرارة الارض فحسب بل سيرفع أرباحها.

ورغم وجود فجوة كبيرة بين ما يقال والواقع في بعض الحالات فان الشركات الاوروبية تخطو خطوات سريعة لتحسين سجلها البيئي رغم ان دافعها الاكبر ربما يكون الارباح والقوانين وليس الرغبة في فعل الخير.

وسواء كانت شركات سيارات أو توليد الكهرباء أو متاجر تجزئة او شركات بناء فان المد الاخضر يتصاعد في وقت يحذر فيه علماء وساسة من كارثة اتية بسبب انبعاثات الغازات الكربونية نتيجة حرق وقود احفوري لتوليد الكهرباء او للنقل.

ويقول نيكولاس شتيرن كبير اقتصاديي البنك الدولي سابقا ''تتقدم الشركات الصفوف في كثير من الحالات. تدرك أن المستقبل سيشهد قيودا أكبر على الكربون.'' وفي العام الماضي اصدر ستيرن تقريرا هاما عن اقتصاديات تغير المناخ. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال