• السبت غرة رمضان 1438هـ - 27 مايو 2017م
  02:10    التلفزيون المصري: القوات المسلحة تواصل توجيه ضرباتها ضد معسكرات الإرهاب في الخارج    

تأسيس جيل جديد من البيوت لأبناء الإمارات

رؤى خليفة.. مساكن للأسر المواطنة تناسب الألفية الجديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 نوفمبر 2015

إذا كانت «قوة الأمة تستمد من سلامة البيت»، فإن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، حقق الكثير في بلاده، وفي أكثر المناطق حاجة بالعالم.

وفي هذا الصدد، يرصد الكتاب، مساهمات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ودولة الإمارات العربية المتحدة، في هذه الحقبة، في مشروعات إسكانية ضخمة بالداخل والخارج، وبناء المنازل لملايين الأشخاص في الدول النامية بالعالم.

ويؤكد الكتاب أن المرحلة الجديدة من أعمال الإنشاء برؤى سموه قدمت مساكن للأسر الإماراتية تناسب الألفية الجديدة، فيما كانت برامج الإسكان التي انطلقت في سبعينيات القرن الماضي تستهدف تقديم المساكن في وقت كانت غير موجودة فيه البتة.

وفي هذا الصدد، تنقل الصفحات عن صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان قوله: «كان هذا هدف سموه أن يبدأ مرحلة جديدة من بناء الأحياء السكنية القادرة على تحويل النمط القديم من أعمال التطوير والبناء إلى نموذج عصري من المجتمعات السكانية».

وبهذه الرؤى، يشير الكتاب إلى اتساع نطاق برنامج الشيخ زايد للإسكان، وتزايد قوته، شأنه شأن برامج مشابهة في إمارات أخرى.

وإذا كانت الحاجة الماسة اقتضت ظهور تلك المساكن في سبعينات القرن الماضي وثمانيناته، فإن المخططات تناولت استغلال المساحات العامة الملائمة للقرن الحادي والعشرين، يقول الكتاب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا