• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

صممها رامي العلي في معرض بأبوظبي

أزياء أنيقة تحت عنوان «حفلة تنكرية بأجواء مغربية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 مارس 2016

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

تحت عنوان «حفلة تنكرية بأجواء مغربية»، انطلق معرض مصمم الأزياء رامي العلي بفندق «روزوود» أبوظبي نهاية الأسبوع الماضي بحضور بارز للإعلاميين والمهتمين.

عرض العلي 15 قطعة فخمة من تشكيلته الجديدة لأزياء ربيع وصيف 2016، والتي سبق وعرضها بباريس للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط، وخص بها أبوظبي، باعتبار القطع المصممة تتجاوز مفهوم إبداع الأزياء إلى قطع فنية تصلح للعرض الدائم.

وقد أقام المصمم السوري عرضاً خاصاً لتشكيلته في إطار فعالية مخصصة لمنطقة الشرق الأوسط تمتد لأسبوعين، حيث استقبلت الردهة محبي الموضة بعد أن تزينت بتشكيلات أنيقة من الورود، حيث عرض العلي تصاميمه بطريقة رائعة على «مانيكان» توزعت بشكل مبتكر لتتيح للضيوف فرصة الاطلاع على المفردات الإبداعية والخطوط الأنيقة التي تميز كل تصميم من التشكيلة.

وتعليقاً على الحدث الذي يستمر إلى 24 مارس 2016، قال العلي: «نحاول أن نخلق مشهداً لحفلة تنكرية لفساتين عربية، ونمزج بين الأضداد، من حيث الأحجام والبناء والتفاصيل التي استوحيتها من الغرب، وبين الأشكال الهندسية والشك والتطريز والشغل اليدوي والألوان التي استوحيناها من المغرب الثري بالخطوط، فجمعت التشكيلة تضاد الغربي والشرقي، وهي فكرة جديدة حاولت تجسيدها بأبوظبي ليصبح معرضاً فنياً أكثر منه معرضاً للأزياء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا