• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تنظمه تحالف منظمات الأمراض غير المعدية بالتعاون مع جمعية أصدقاء مرضى السرطان

الشارقة تستضيف أول منتدى عالمي للأمراض غير المعدية 13 الجاري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 نوفمبر 2015

أحمد مرسي

الشارقة (الاتحاد) تستضيف إمارة الشارقة خلال الفترة من 13-15 نوفمبر الجاري، أول منتدى عالمي للأمراض غير المعدية، والذي يقام بالتعاون بين تحالف منظمات الأمراض غير المعدية، وجمعية أصدقاء مرضى السرطان، تحت رعاية قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، الرئيس المؤسس لجمعية أصدقاء مرضى السرطان، سفيرة الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان للإعلان العالمي للسرطان، وسفيرة الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان لسرطانات الأطفال. ويهدف المنتدى الذي تشارك فيه عدد من أهم المنظمات والهيئات المعنية بالأمراض غير المعدية حول العالم، ومجموعة كبيرة من الخبراء والمختصين بها الشأن، إلى حشد المزيد من الاهتمام والموارد لدعم الجهود الدولية الرامية إلى مكافحة الأمراض غير المعدية، وتحديداً في البلدان ذات الدخل المنخفض والمتوسط، كما يسعى إلى إدراج قضية هذه الأمراض على جدول الأجندة العالمية. وقالت أميرة بن كرم، رئيس مجلس الإدارة، والعضو المؤسس لجمعية أصدقاء مرضى السرطان: "جاءت فكرة تنظيم المنتدى العالمي بمبادرة أطلقتها سمو الشيخة جواهر القاسمي في سبتمبر 2014، خلال لقاء سموها بعدد من مسؤولي وممثلي المنظمات والهيئات المعنية بالأمراض غير المعدية حول العالم في نيويورك، وتجسد هذه المبادرة اهتمام سموها الكبير بمكافحة الأمراض غير المعدية على الصعيد العالمي، وإدراكها لأهمية إيجاد منصة دولية مُدعمة بالحقائق العلمية والبحوث والدراسات، لتنطلق منها جهود منظمات المجتمع المدني في التصدي لهذه الأمراض". وسيشهد المنتدى مناقشة أهم القضايا المتعلقة بالأمراض غير المعدية وسبل التصدي لها من خلال مجموعة جلسات تستعرض دراسات، ودراسات حالات لتجارب سابقة، إلى جانب إقامة ورش عمل حول طرق وسبل الحفاظ على الصحة، والوقاية من الأمراض غير المعدية. وأشار خوسيه لويس كاسترو، رئيس تحالف منظمات الأمراض غير المعدية، إلى سعي التحالف للاستفادة من الالتزامات الأخيرة التي أعلنها زعماء العالم لخفض الوفيات والإعاقة الناجمة عن الأمراض غير المعدية. وقال: "ينعقد المنتدى العالمي للأمراض غير المعدية في لحظة محورية وفي الوقت المناسب، وخصوصاً بعد إدراج مكافحة الأمراض المعدية كأولوية صحية في جدول أعمال التنمية المستدامة لعام 2030 والذي جاء بعد سنوات من الجهود الدولية الكبيرة، مضيفاً يوجد الآن التزام سياسي قوي أكثر من أي وقت مضى للعمل على الوقاية من الأمراض غير المعدية ومكافحتها. وأضاف: "سوف يسهم المنتدى العالمي لتحالف منظمات الأمراض غير المعدية بتفعيل حركة المجتمع المدني لمكافحة الأمراض غير المعدية خصوصاً في هذا المنعطف المهم، كما نسعى لتجهيز المناصرين لمكافحة هذه الأمراض للاستعداد للمرحلة القادمة من الاستجابة العالمية لجهود المكافحة."

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض