• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

سيرة ذاتية تروي تاريخ الكويت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

في كتابه «رحلتي مع الكلمة»، يلاحق الكاتب سيف مرزوق بن شملان آل سيف، تجليات التاريخ والتراث والسياسة والأدب والمجتمع بين العام 1950 ولغاية العام 2010، وذلك بالانطلاق من أن الكويت جزء من الوطن العربي، وتاريخها جزء من تاريخ الأمة العربية كلها. حيث ضمّن في بحثه العديد من الشهادات الحافلة بالأرقام بهدف دقة التوثيق، وقام باستحضار بعص الصور بالأبيض والأسود، كشاهد عيان على الأحداث وحركة الزمن. يعتمد الكتاب بصورة أساسية، على السيرة الذاتية للمؤلف وتقاطعاتها مع التبدلات المكانية والتاريخية الحاصلة في منطقته. ويلقي الضوء على مؤلفاته التي بدأت مع كتاب عنوانه «تاريخ الكويت» صدر عام 1959. ما يجعل المحتوى يتراوح بين البحث والتجربة الحياتية الخاصة. جميع فقرات الكتاب تحمل في عباراتها هذا المعنى المزدوج، فهي وفي حين تروي لنا حكاية من فصول الحكاية الرئيسية لابن شملان، تراها تشير إلى معلومة تاريخية بغاية الأهمية.كما يحتوي الكتاب على تعليقات نصية من شخصيات معنية بالشأن المحلي الكويتي والعربي، حول الجهود التي يبذلها سيف مرزوق الشملان. مشيرةً إلى ضرورة تكريمه ومنحه الدكتوراه نظراً للخدمات الجليلة التي يقدّمها في توثيقه لتاريخ البلد والإنسان على أرضها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا