• الثلاثاء 28 ذي الحجة 1438هـ - 19 سبتمبر 2017م
  07:00     ترامب: الاتفاق النووي مع إيران هو مصدر "إحراج"        07:01     ترامب يتوعد أمام الأمم المتحدة بسحق "الإرهاب الإسلامي المتطرف"        07:02    ترامب: حان الوقت لفضح الدول التي تدعم جماعات مثل القاعدة وحزب الله        07:02     ترامب: زعيم كوريا الشمالية يقوم بـ"مهمة انتحارية"        07:03    ترامب: سنوقف "الإرهاب الإسلامي الأصولي" لأننا لا نستطيع السماح له بتدمير العالم بأسره        07:06    ترامب يقول إنه يدعم إعادة توطين اللاجئين في أٌقرب مكان من بلادهم    

رداً على مانشر حول توقعات بدرجات حرارة مستقبلية تتخطى القدرة البشرية على التأقلم

«الوطني للأرصاد» يدعو إلى عدم الأخذ بتقارير صحفية غير علمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 أكتوبر 2015

أبوظبي( وام)

أبوظبي ( وام)

دعا المركز الوطني للأصاد الجوية والزلازل في بيان له أمس المجتمع إلى عدم الأخذ بالتقارير الصحفية المبنية على افتراضات غير مؤكدة والتي تهدف إلى الإثارة دون أن يكون لها سند علمي راسخ. وأشار المركز الى قيام باحثين بنشر ورقة علمية في مجلة - Nature Climate Change - تحت عنوان - من المتوقع لدرجات الحرارة المستقبلية في جنوب غرب آسيا أن تتخطى عتبة القدرة البشرية على التأقلم، واستخدم الباحثان النموذج الرياضي الإقليمي الخاص بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا للتوصل لنتائج البحث، وقام أحد الصحفيين في جريدة نيويورك تايمز الأميركية أعاد نشر البحث تحت عنوان أكثر ميلودرامية وهو - حرارة قاتلة متوقعة في الخليج بحلول 2100 - وأثار مقال الجريدة شهية كتاب الإثارة وظهرت عناوين صاخبة تتحدث عن اختفاء المدن ودمار الحضارة وغيرها بنهاية القرن الحالي.

وقال الدكتور عبدالله المندوس المدير التنفيذي للمركز «نحن في المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل معنيون في هذا المقام بما كتبه الباحثان أكثر مما قدمه الصحفي في مجلة نيويورك تايمز أو غيره من الصحفيين».

ويتوقع تقرير التقييم الخامس الصادر عن اللجنة الحكومية الدولية للتغير المناخي لعام 2014 استمرار الارتفاع في معدل درجة الحرارة العالمية بمقدار يتراوح ما بين - 0.3 إلى 4.8 - الدرجة سلسيوس بحلول عام 2100 تحت أسوأ الظروف والتي تتمثل في زيادة متسارعة لانبعاث الملوثات الجوية وغياب تام للتشريعات والتدابير البيئية. وأكد المركز أن هذه التوقعات يتم حسابها من خلال نماذج عددية مناخية تحاكي العمليات الفيزيائية التي تحكم نظام الغلاف الجوي طبقاً لمعطيات تركيز غازات الدفيئة في الغلاف الجوي كما تأخذ هذه النماذج بعين الاعتبار التغيرات الفعلية التي طرأت على درجات الحرارة فوق سطح الكرة الأرضية وتراجع مساحة المسطحات الجليدية في المناطق القطبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا