• الثلاثاء 30 ربيع الأول 1439هـ - 19 ديسمبر 2017م

نواكشوط تحتج على تصريحات القذافي حول الانتخابات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2007

نواكشوط - محمد فال:

استدعت الخارجية الموريتانية القائم بالأعمال في السفارة الليبية بنواكشوط وأبلغته احتجاج موريتانيا على استهزاء الزعيم الليبي معمر القذافي بالانتخابات التي ستجري في موريتانيا في الحادي عشر من مارس الحالي. ووصفت الخارجية الموريتانية تصريحات القذافي بأنها مهينة للشعب الموريتاني.

وكان القذافي قد وصف في حديث أدلى به أمس الأول الانتخابات الموريتانية بالمهزلة والمسخرة، ووصف الموريتانيين بقبائل بدوية لا تعرف الأحزاب والانتخابات.وقال القذافي إن ''الحكم بواسطة المؤتمرات الشعبية اكثر شفافية وصدقا وعدلا من صناديق الاقتراع على الطريقة الغربية التي يمكن بها شراء المرشحين بالأموال''.

وتابع ''هذه الانتخابات مهزلة.ما يحدث مثلا في موريتانيا البلد الصغير القبلي من مهرجانات للاطفال وشعارات يضحكون بها السفارات الاجنبية علينا''.وتساءل القذافي ''كيف يعقل ان يمثل 300 شخص الملايين باسم الاحزاب؟''.ويسود التوتر منذ زمن العلاقات بين موريتانيا وليبيا.

وفي تصريحات صحفية أكد الوزير الأول الموريتاني سيدي محمد ولد بوبكر رفض بلاده لما ورد على لسان الزعيم الليبي من إساءة للشعب الموريتاني الذي هو صاحب الاختيار، وقد اختار النهج الديمقراطي لممارسة السلطة.