• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

مستوطنون يستعدون لتقديم القرابين في الأقصى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2007

رام الله- تغريد سعادة:

دعت مؤسسة الأقصى لإعمار المقدسات الاسلامية في بيان اصدرته امس، جميع المؤسسات الاسلامية الرسمية والشعبية في القدس المحتلة، وعلى رأسها هيئة الاوقاف الاسلامية ، الى أخذ التدابير والحيطة لمنع جماعات يهودية من تنفيذ مخططها لتقديم قرابين الفصح العبري في ساحات المسجد الاقصى مطلع شهر ابريل المقبل ، بينما تواصل جماعات يهودية استعداداتها المحمومة لبناء الهيكل الثالث المزعوم على حساب المسجد المبارك .

وقد صرح المدعو يسرائيل اريئيل مسؤول ما يسمى بـ''معهد الهيكل'' أن مجلس ''السنهدرين'' - وهو أعلى مجلس ديني يهودي - قرر شراء حظيرة من الخراف استعداداً لتقديم قرابين الفصح العبري داخل المسجد الأقصى ، وذلك مطلع شهر ابريل المقبل. كما أوضح المدعو يسرائيل ''انه يجب علينا أن نتصرف وكأن الهيكل سيبنى غدا ''. مشيراً إلى ''ان هناك مساعي لا تتوقف في البحث عن البقرة الحمراء والتي سيستعمل - بحسب قوله - رمادها لتطهير الأموات في الهيكل'' .

وفي تقرير صحافي نشرته صحيفة ''هاآرتس'' ذكر يسرائيل اريئيل انه شارك في احتلال المسجد الأقصى المبارك عام 1967 وانه وضع خلال احتلاله في الساعات الأولى حارساً على أحد أبواب مسجد قبة الصخرة ، ونقلت الصحيفة على لسانه :''كنت أتوقع أن يبقى مكان صلاة المسلمين هذا فارغاً من الناس ، الى حين تبعث الدولة المتفجرات الكافية لكي تزيل المسجد ، ولكن هذا لم يحصل ''. وقال اريئيل انه يتمنى ان ''يتغير واقع الحال في الحرم القدسي '' الذي يطلق عليه الاسرائيليون اسم ''جبل الهيكل'' زورا وبهتانا.

وعلمت مؤسسة الأقصى لاعمار المقدسات الاسلامية أن استعدادات الجماعات اليهودية لبناء الهيكل المزعوم تتواصل وبوتيرة سريعة، حيث علمت أنه تم تجهيز أكثر من 70 أداة من الأدوات والملابس الخاصة ببناء الهيكل الثالث المزعوم ، وانه يتم الآن التخطيط لتجهيز 150 أداة أخرى . وكشفت المؤسسة أن ما يدعى بـ '' معهد الهيكل'' يقوم بحملة واسعة تحت عنوان ''هيا نعيد القداسة الى يروشلايم'' يدعو فيها الجمهور الاسرائيلي للتبرع من اجل استكمال بناء أدوات الهيكل الثالث المزعوم .

وفي تعقيبها على هذه الأنباء والتصريحات قالت مؤسسة الأقصى في بيان اصدرته : ''واضح جداً أن المؤسسة الاسرائيلية والجماعات اليهودية تواصل تنفيذ مخططاتها لبناء الهيكل الثالث المزعوم على حساب المسجد الاقصى المبارك ، وها هي تعلن اليوم عن حملة واسعة لاستكمال تجهيز أدوات الهيكل المزعوم ،كما وتعلن انها ستقدم قرابين الفصح العبري في ساحات المسجد الأقصى في تاريخ 2-3/4/2007 ولذلك فإننا ندعو المؤسسات الأهلية والرسمية وعلى رأسهم هيئة الأوقاف الاسلامية اخذ الحيطة كي تمنع هذه الجماعات من تنفيذ مخططها بتدنيس المسجد الأقصى المبارك'' .