• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

300 خبير مالي يتوقعون تأجيل إطلاق العملة الخليجية الموحدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2007

دبي-

مصطفى عبد العظيم:

استبعد خبراء ماليون إمكانية إطلاق العملة الخليجية الموحدة في الموعد المقرر لها بحلول عام ،2010 وذلك بالرغم الجهود الكبيرة التي تبذلها حكومات المنطقة لتذليل العقبات التي مازالت تعترض ميلاد هذه العملة، داعين في الوقت ذاته إلى ضرورة وضع الأسس القوية اللازمة في هذه المرحلة لضمان استمرارية العملة. وتوقع أكثر من 300 خبير مشارك في مؤتمر'' يوروفاينانس'' أمس في دبي خلال استطلاع تم إجراؤه خلال الجلسة الثانية من المؤتمر حول العملة الخليجية، أن يتم تأجل موعد الإطلاق قياساً على تجربة إطلاق ''اليورو'' التي استغرقت أربعين عاماً.

وأكد متحدثون في المؤتمر الذي انطلق أمس تحت عنوان ''التجارة وإدارة السيولة في الشرق الأوسط'' أن الدول الخليجية استطاعت خلال الأعوام الثلاث الماضية أن تتبع سياسة جديدة في إدارة السيولة المتوافرة لديها والتي بلغت 227 مليار دولار خلال العام 2006 فقط، نتيجة العائدات المرتفعة لأسعار النفط، حيث اتجهت بشكل غير مسبوق إلى تنويع مصادر الدخل برصد نحو 1,1 تريليون دولار للاستثمار في مختلف القطاعات خاصة القطاعات غير النفطية.

وأظهرت أوراق عمل قدمت خلال المؤتمر تصدر دولة الإمارات العربية المتحدة دول المنطقة في مجال التنويع الاقتصادي تلتها المملكة العربية السعودية، فيما أكد متحدثون أهمية الدور الذي تلعبه الأسواق المالية في تمويل طفرة التنوع الاقتصادي في المنطقة لاسيما خلال الفترة من العام 2004 إلى 2006 والتي شهدت نحو 140 اكتتاباً عاماً بلغت حصيلتها 37 مليار دولار. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال