• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

فوز مفاجئ للأحزاب اليمينية في الانتخابات الاستونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2007

طالين - وكالات الأنباء: حققت الأحزاب اليمينية فوزا مفاجئا في الانتخابات البرلمانية التي جرت أمس الاول في أستونيا وشهدت إقبالا من الناخبين فاق المتوقع. وأظهرت النتائج التي صدرت من جميع مراكز الاقتراع وعددها 657 مركزا باستثناء واحد فقط أن ''حزب الإصلاح'' اليميني الذي يقود الحكومة الحالية حصل على 8ر27 بالمائة من الأصوات، متقدما بهامش ضئيل على منافسه اليساري وشريكه في الائتلاف الحاكم ''حزب الوسط'' الذي حصل على 1ر26 %.

وتأهب اندروس انسيب رئيس وزراء استونيا الذي يمثل يمين الوسط لإجراء محادثات تشكيل حكومة ائتلافية أمس، ويتولى انسيب السلطة في البلاد منذ أبريل نيسان ،2005 وقد أشرف على تحقيق نمو اقتصادي في أستونيا زاد عن 11 في المئة. وسيكون لحزب الإصلاح الذي يتزعمه انسيب 31 مقعدا في البرلمان المؤلف من 101 عضو، مقابل 19 في البرلمان السابق. وستسمح نتيجة أول انتخابات تجريها استونيا منذ انضمامها للاتحاد الأوروبي في عام 2004 لانسيب محاولة إعادة تشكيل حكومة ائتلافية مع حزب الوسط الذي حصل على 29 مقعدا أو التحول إلى حزب اتحاد أنصار باتريا المحافظ.