• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الرقباني: استضافة القمة اعتراف دولي بدور الإمارات في الخريطة العالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 أكتوبر 2015

بسام عبد السميع (أبوظبي)

بسام عبد السميع (أبوظبي)

أكد فهد الرقباني مدير عام مجلس أبوظبي للتطوير الاقتصادي، أن استضافة أبوظبي قمة الأجندة العالمية يدلل على أهمية الإمارات ويشكل اعترافاً دولياً بدور الدولة في خريطة التوجهات العالمية، لافتاً إلى أن الحدث يستعرض أفكار وتجارب الآخرين، وكذلك التجارب الإماراتية الناجحة في العديد من المجالات المختلفة.

وقال الرقباني « تعد الإمارات من الدول القلائل التي تمتلك تكنولوجيا متطورة في صناعة الألومنيوم، وكذلك في مجال تصنيع هياكل الطيران في ستراتا «، مشيراً إلى أن «أبوظبي للتطوير الاقتصادي» يستفيد من هذه الفعاليات عبر الاطلاع عليها، وكذلك استعراض تجربة أبوظبي الاقتصادية لإفادة الدول الأخرى.

وأضاف، تستهدف أبوظبي بحسب رؤيتها الاقتصادية خفض مساهمة القطاع النفطي في الناتج المحلي للإمارة إلى 40% ، مقابل 51% حالياً وزيادة مساهمة القطاعات غير النفطية إلى 60% ، مقابل 49% حالياً وذلك بحلول 2030. وقال « إن خطط أبوظبي مستمرة دون تغيير لتنفيذ رؤية 2030، وإنما تحدث مراجعات للخطط الخمسية تتضمن كيفية تنفيذ الخطة مع التغيرات الجارية في الاقتصاد».

وأضاف ، أن خطة 2030، تستهدف مواصلة أبوظبي تنويع اقتصادها والاستثمار في القطاعات ذات التوجهات الرأسمالية الضخمة والتصديرية، والتي ستتمكن من خلالها من بناء الميزة التنافسية وستركز أبوظبي على تطوير القطاعات التي من المخطط لها أن تحقق نمواً بنسبة 7.5% سنوياً، ما سيساعد الإمارة في تحقيق التوازن بين تجارة القطاع النفطي وغيرها من القطاعات غير النفطية ستعمل أبوظبي على إنشاء بيئة مناسبة تتيح للأعمال التجارية والقطاعات المجال للتطور.

وتابع «يعتبر التنويع الاقتصادي دعامة أساسية لرؤية أبوظبي الاقتصادية 2030، لذلك تعمل الإمارة على وضع أهداف طموحة لرفع أداء القطاعات غير النفطية»، كما سيواصل قطاع النفط نموه لتلبية حجم الطلب العالمي وسيبقى يشكل عنصراً رئيسياً في اقتصاد الإمارة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا