• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

جارسيا يدافع عن اللاعب المصري

لاجازيتا: صلاح لعب ضد الجميع.. وانتصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 أكتوبر 2015

مراد المصري (دبي) تعرض محمد صلاح إلى شتى أنواع الظلم والضغط في ليلة عاصفة في مدينة فلورنسا، حينما عاد لأول مرة لمواجهة فريقه السابق فيورنتينا بقميص روما هذا المرة، لكن النجم العربي خرج مرفوع الرأس، وكان «شجاعاً» رغم صافرات الجماهير والعبارات القاسية التي تعرض لها، حيث خطف هدف التقدم بطريقة رائعة في الدقيقة السابعة، ورفض الاحتفال احتراماً لجماهير لم تحترمه بالمقابل، فيما تعرض لظلم واضح من الحكم دانيلي أورساتو الذي رفع في وجهه بطاقة حمراء رغم الاعتراض المنطقي من اللاعب. وأجمعت الصحف الإيطالية الصادرة، أمس، على قسوة البطاقة الحمراء التي تعرض لها، حيث تدخل على مدافع فيورنتينا ليحصل على بطاقة صفراء، وفيما أشار بيده اعتراضاً على قرار الحكم، جاء القرار المتسرع بمنحه بطاقة صفراء ثانية وطرده، في شبهة «عنصرية» ربما، حيث تعرف الكرة الإيطالية دائماً اعتراضات اللاعبين وبقسوة على الحكام وتبادل الألفاظ دون أن يصل الأمر إلى هذا الحد المبالغ فيه، حينما تصيد الحكم على ما يبدو اللاعب المصري ومنحه البطاقة الحمراء. وأبرزت صحيفة لاجازيتا الشهيرة، عنواناً أن صلاح الذي وصفته جماهير فلورنسا بالخائن، لعب ضد الجميع في الملعب، لكنه نجح في التسجيل والتفوق. وخرج رودي جارسيا مدرب روما، للدفاع عن محمد صلاح، واصفاً القرار بالقاسي بحق لاعب لم يعترض بشكل مبالغ على الحكم، فيما تعجب بسبب عدم قدرة صلاح على تحدث اللغة الإيطالية، بما يجعله غير قادر على التهجم على الحكم بالألفاظ، وقال: تحدثت مع صلاح قبل المباراة، وكان هادئاً وجاهزاً للمباراة، عدم احتفاله بالهدف أمر يحسب له. وجاء الهدف الذي سجله صلاح، ليصبح الأول الذي يدك شباك فيورنتينا في معقله هذا الموسم في الدوري الإيطالي، فيما رفع صلاح من خلاله رصيده إلى 11 هدفاً في «الكالتشيو»، بعدما سجل 5 بألوان فلورنسا الموسم الماضي، و6 مع روما لحد الآن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا