• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

56 مليون دولار الاستثمارات في مجال التعليم الإلكتروني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مارس 2007

توقعت دراسة أعدتها ''إديوتك الشرق الأوسط'' أن يرتفع الاستثمار الكلي في مجال التعليم الإلكتروني في الإمارات من 14 مليون دولار خلال العام 2004 إلى 56 مليون دولار بحلول العام المقبل.

وفي هذا الإطار نظمت ''إديوتك الشرق الأوسط''، الشركة الموفرة للحلول التعليمية التكنولوجية والشريك الاستراتيجي لشركة ''بلاكبورد'' في الشرق الأوسط، مؤخراً ''منتدى بلاكبورد للمدراء التنفيذيين'' الأول في فندق قصر الإمارات في أبوظبي. وقدم مايكل تشاسن، المدير التنفيذي في شركة ''بلاكبورد''، عرضاً تقديمياً رئيسياً حول استراتيجية الشركة، كما سلط الضوء على آخر عروضها أمام مجموعة من كبار الممثلين عن جامعة زايد وجامعة الشارقة وجامعة الإمارات والجامعة الهاشمية ومنطقة أبوظبي. وجرى خلال المنتدى تصنيف ''بلاكبورد آوتكمز سيستم'' و''بلاكبورد آكاديمك سويت'' حلولاً متميزة لأسواق الشرق الأوسط.

ويوفر ''منتدى بلاكبورد للمدراء التنفيذيين ''2007 فرصة فريدة لمتخذي القرار في الجامعات المرموقة في المنطقة لمناقشة التحديات المرتبطة بالتعليم الإلكتروني واستعراض أحدث التطورات التكنولوجية في هذا المجال فيما يتعلق بالحلول التي توفرها شركة ''بلاكبورد''. وتمت مناقشة عدة مواضيع من بينها ''كيفية تحسن التجربة التعليمية للطلاب'' و''تطوير المسؤولية المؤسسية'' و''زيادة الموارد والعائدات'' كما اطلع الحضور على منتجات الشركة المتنوعة بما فيها ''ويب ''2,0 و''إي-ليرننغ ''2,0 و''أكاديمك سويت'' و''ليرننغ سيستم''و ''كونتنت سيستم'' و''كوميونيتي سيستم'' و''بورتفوليو آند آوتكم سيستمز''.

وقال آصف كريم مدير عام شركة ''إديوتك''، متحدثاً على هامش المنتدى: ''يلقى التعليم الإلكتروني نجاحاً في المدارس والجامعات في الشرق الأوسط، كونه يشكل منصة مرنة للتدريس ويصل لأكبر شريحة ممكنة من الطلاب ويضمن اعتماد المناهج التعليمية القياسية. ومع ذلك، يبقى من المهم مواكبة التغيرات السريعة في مجال التكنولوجيا في سبيل تحسين وتكامل وتعزيز العملية التعليمية ككل''.

وأضاف: ''دفعنا تعاوننا الناجح مع شركة ''بلاكبورد'' للاشتراك معها في هذه المبادرة الجديدة والهادفة إلى التواصل مع متخذي القرار من الجامعات المرموقة بهدف تبادل المعارف والخبرات وتوفير أفضل الممارسات واستكمال مهمة ''بلاكبورد'' في البحث عن طرق مبتكرة لتطوير وتبسيط الطرق التعليمية''. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال